الحمود والمنصور خلال اجتماع لجةنة الشباب والرياضة البرلمانية اليوم

الوزير الحمود: سحب ترخيص صحيفة الوطن جاء تطبيقا لقانون المطبوعات

أكد وزير الاعلام وزير الدولة لشؤون الشباب الشيخ سلمان الحمود حرص الكويت على دعم الحريات والمؤسسات الاعلامية وفق الاطر القانونية والدستورية، مشاركا في الوقت ذاته لجنة الشباب والرياضة البرلمانية عدم الرضا عن المستوى الذي ظهر به المنتخب الوطني لكرة القدم مؤخرا "اذ لا يناسب سمعة الكويت وتاريخها الرياضي".

وقال الحمود، في تصريح عقب اجتماعه بلجنة الشباب اليوم، ان الاجتماع كان اجتماعا مثمرا وقدمت خلاله وزارة الشباب رؤيتها وخطتها الاستراتيجية وإنجازاتها التي تحققت ومشاريعها التي تحت التنفيذ.

وأضاف الحمود ان الوزارة بينت لاعضاء اللجنة الدعم الكبير المقدم من قبل الدولة لتطوير الرعاية الشبابية ومستقبلها بتوجيهات صاحب السمو امير البلاد وسمو ولي العهد وتوصيات سمو رئيس مجلس الوزراء، مشيرا الى ان مسؤولي الوزارة استمعوا بهذا الشأن لتوصيات واداء اعضاء اللجنة ومقترحاتهم المفيدة التي سيتم العمل بها بما يحقق نقلة للرعاية الشبابية وتمكين هذه الفئة لمزيد من العطاء.

وتابع: تطرقنا خلال الاجتماع الى اخفاقات اتحاد كرة القدم وتم الاستماع لملاحظات اعضاء ورئيس لجنة الشباب والرياضة، مؤكدا ان وزارة الشباب تشارك اعضاء اللجنة في ان المستوى الذي ظهر به منتخبنا الوطني مؤخرا لكرة القدم لا يناسب سمعة الكويت أو تاريخها الرياضي او الكروي وبالتالي لابد من تعاون الجميع لمعالجة هذا الوضع.

وقال الحمود ان وزارة الشباب لديها قوانين تحكم كافة الاجراءات التي تتخذ، مشيرا الى ان الوزارة والهيئة العامة للشباب والرياضة لم تتأخرا في أي اجراءات مالية وادارية متاحة وفق القانون لدعم الرياضة الكويتية وعودة الكرة الكويتية الى مركزها الصحيح ومكانتها.

ولفت الى ان هيئة الشباب بينت ان الانجازات الكويتية الرياضية لا تقتصر على الكرة، وان هناك الكثير مما نفخر به على المستوى القاري والعربي والعالمي والاولمبي، لافتا الى ان "الدولة كما عودتنا دائما سباقة في دعم الرياضة بالكويت وستطور هذا الدعم بعد ان قام مجلس الوزراء بإقرار خطة وطنية لتطوير الرياضة وتنفيذها من سنتين الى خمس سنوات".

وبسؤاله عن سحب الترخيص الاعلامي لصحيفة الوطن الكويتية والمسوغات القانونية التي على اثرها اتخذ القرار، قال الحمود ان "قرار سحب الترخيص جاء تطبيقا لقانون المطبوعات والنشر الذي اكد اهمية وجود كيان قانوني لاي وسيلة اعلامية، وفقدت صحيفة الوطن كيانها القانوني، وبحكم القانون فإن أي شركة اعلامية تفقد كيانها تفقد ترخيصها"، مؤكدا ان "الدولة حريصة على دعم الحريات والمؤسسات الاعلامية وفق الاطر الدستورية والقانونية".

وبسؤاله عما اثاره رئيس تحرير صحيفة الوطن في احد اللقاءات التلفزيونية بأن مجلس الامة ورئيسه وراء سحب هذا الترخيص، قال الحمود: "لم أستمع لهذا اللقاء وفي نفس الوقت اؤكد ان وزارة الاعلام حريصة كل الحرص على تطبيق القانون وتعزيز الحريات، وهذا امر مبدئي واساسي بالكويت"، معربا عن اعتقاده بأن هامش الحرية في الكويت يعد مضرب مثل بالمنطقة، وبالتالي هو مبدأ محدد في الدستور وفق الاطر القانونية الصادرة.