الشيخ سلمان الحمود

الوزير الحمود: الحكومة حريصة على تطبيق القانون على اتحاد كرة القدم

اكد وزير الاعلام ووزير الشباب والرياضة الشيخ سلمان الحمود تطبيق الحكومة القانون كاملا على للاتحاد الكويتي لكرة القدم أسوة بكافة الهيئات الرياضية الاخرى، مشيرا الى انه لا احد فوق القانون رياضيا.

وقال الحمود عقب مشاركته في اجتماع بجنة الشباب والرياضة البرلمانية ان الاجتماع ناقش استراتيجية تدعم وتطوير الرياضة الكويتية من خلال الرؤية التنموية الرياضية التي أقدمت بها هيئة الرياضة واعتمدت من مجلس الوزراء لافتا الى ان الخطة تتضمن خطوات تنفيذية لأحداث نقلة نوعية في الرياضة الكويتية.

وأوضح قائلا توافقت الآراء الحكومية والنيابية في لجنة الشباب والرياضية البرلمانية على ضرورة تكاتف الجهود من اجل نجاح خطة الحكومة التي تتمثل بمجموعة قرارات وتفعيل التشريعات واللوائح والأنظمة المتبعة منها لائحة المشاركات الخارجية والاستثمار والاحتراف الجزئي والتعاون المشترك بين التربية وهيئة الشباب والرياضة مشيرا الى ان الحكومة ستقوم بتطوير النواحي الفنية والإدارية لكافة الهيئات الرياضية وتقديم الحوافز لتنمية قدراتها.

واضاف الى ان خطة التطوير تشمل أيضاً مكافحة المنشطات وتطوير مركز الصحة الرياضي من خلال فتح فروع له بالمحافظات منوها الى ان الرؤية الشاملة لتطوير الرياضية أعدت من خلال لجنة علمية قامت بدراسة الواقع الرياضي الحالي وسبل تطوير ومنحت كل الدعم من مجلس الوزراء ومباركة لجنة الشباب والرياضة وسنرى تغيير إيجابي في رياضتنا قريبا.

وفيما يتعلق في الاتحاد الكويتي لكرة القدم كشف الحمود قائلا ان الحكومة حريصة على تطبيق كافة القوانين على كافة الهيئات الرياضية بما يحقق ويضمن تطوير إمكانياتها مشيرا الى ان هيئةة الشباب والرياضة وفرت كل الإمكانيات المادية والفنية للاتحاد الكويتي لكرة القدم ولكن الفيصل الأساسي في تعاملنا معهم هو القانون حيث انه بعد صدور مرسوم قانون ١١٧ تضع الهيئة خطوات للبدء بإعادة إشهار الهيئات الرياضية وانتخاب مجالس إدارتها في سبيل اقرار القانون وتطبيقة ومسئوليات الهيئة الرقابة المالية والتي أكدت توافق مشاريعنا الرياضية مع الميثاق الأولمبي والقوانين الدولية وهذا يعد تعهد والتزام جاء في مرسوم ٢٦ الذي لم يتمكن له التطبيق نظرا لانه منح السلطة الادارية والفنية للجمعيات العمومية التي لم تستطع ان تنعقد لإقرار نظمها الاساسية وخططها.

وأشار الحمود الى ان مرسوم  قانون ١١٧ جاء ليعالج مثالب مرسوم قانون ٢٦ ليسهل انعقاد الجمعيات العمومية ويؤكد دور الدولة في الرقابة المالية مطالبا الهيئات الرياضية الالتزام بالقانون والذي سنحرص على تطبيقة بشكل متساوي بطريقة نسعى من خلالها لتطوير الأندية والاتحادات ورفع علم الكويت عاليا.

وعن خصخصة الأندية ذكر الحمود ان مجلس الوزراء أقر مؤخراً توصية من لجنة الشباب والرياضية في مجلس الوزراء بخصخصة الأندية وأعطيت مهلة لمدة ثلاث شهور لدراسة الامر مشيرا الى ان الحكومة يتطرق كل الأبواب التي من شانها إصلاح رياضتنا لتكون حاضنة أساسية للشباب واستقلال طاقاتهم وإمكاناتهم.

وناشد الحمود الجمعيات العمومية في الاندية والاتحادات بممارسة صلاحيتها وتحدي مسؤولياتها في تطوير الرياضة لافتا الى ان مثلما هناك إخفاقات رياضية هناك أيضاً إنجازات مشرقة خصوصا في الرياضات الفردية.

وختم الحمود تصريحة الصحفي قائلا سنشهد نهضة رياضية كويتية قريبا والحكومة لن تتأخر عن دعم الرياضة والكويت تعتبر مثالا فريدا عالميا لتسخير كل إمكانياتها لتطوير الرياضية منوها الى انه بالسابق الجميع يتحدث عن المشاكل ولكن لا احد يضع الحلول اما الان بدأنا في وضع الحلول الناجحة لهذة المشكلات.

 

×