محمد الحويلة

النائب الحويلة: الانتهاء من أعمال ترميم وتوسعة وصيانة مستوصف الرقة يناير المقبل

قال النائب د.محمد الحويلة في تصريح صحفي أنه ومن خلال المتابعة المستمرة له لمشروع ترميم وتوسعة مستوصف الرقة الصحي مع وزير الصحة د.علي العبيدي ووكيل وزارة الصحة د.خالد السهلاوي أبلغه الوزير أنه سيتم الانتهاء من أعمال صيانة وترميم وتوسعة مستوصف الرقة في شهر يناير المقبل، وطالب بتجهيز المستوصف بأحدث الأجهزة والتقنيات والمستلزمات الطبية الحديثة واعداده لاستقبال المرضى بأسرع وقت.

ولفت الحويلة إلى أن أسباب تأخر أعمل الترميم والتوسعة في المستوصف كانت نتيجة خلافات مع المقاول المسئول عن الصيانة ومنذ فترة ونحن متبنين المتابعة والاستعجال في حل هذه الخلافات حتى تمت معالجتها وأكدنا الحرص على تنفيذ الجزاءات الخاصة بالعقد نتيجة التأخر في أعمل الصيانة للمستوصف الذي تم إغلاقه في 4/7/2013م.

وأشار الحويلة إلى أن التأخير في إنشاء وترميم المشاريع الحيوية أمر غير مقبول، نظرًا لحاجة المواطنين والمقيمين لها وخصوصًا في ما يتعلق بجانب الرعاية الصحية التي تتكفل الدولة بتقديمها والتي نصت عليه المادة 15 من الدستور الكويتي، كما يجب الارتقاء بها فنيًا ومهنيًا، وتكثيف الجهود لتطوير الكوادر الوطنية الطبية، حتى يثق الجمهور بالعلاج والمعالج داخل الكويت.

وثمن الحويلة تفاعل وزير الصحة د.علي العبيدي ووكيل وزارة الصحة د.خالد السهلاوي مع مطالبته بسرعة الإنتهاء من أعمال صيانة وترميم وتوسعة مستوصف الرقة التي من شأنها إنهاء معاناة العديد من المواطنين المتضررين من قفل المستوصف.

كما دعا الحويلة إلى ضرورة الاستعجال في أجراءات إنشاء مستشفى بمحافظة مبارك الكبير وكذلك مدينة صباح الأحمد، والذي أبدت وزارة الصحة موافقتها على هذه القوانين المقدمة منه بدور الانعقاد الماضي، وذلك بعدما أصبح مستشفى العدان غير قادر على استيعاب الكثافة الكبيرة للمرضى من المواطنين والمقيمين وأصبحت طاقته لا تستوعب خدمة سكان المحافظتين، لافتًا إلى أن وجود مستشفى واحد يخدم المحافظتين تسبب في بروز سلبيات وظواهر كثيرة، كازدياد الأخطاء الطبية التي راح ضحيتها الكثير من الأبرياء، وتوجه المواطنين إلى مستشفيات ومراكز القطاع الخاص وغيرها الكثير، منوًها إلى ضرورة أن يتم ادراج هذه المشاريع ضمن أولويات الحكومة في المرحلة القادمة.

 

×