الغانم متوسطا النواب خلال حفل عشاء الجلال - المصدر جريدة الانباء

الرئيس الغانم: المجلس سيستكمل انجازاته التشريعية وهناك رغبة نيابية لتحقيق ذلك

اقام النائب طلال الجلال عشاء على شرف رئيس واعضاء مجلس الامة في مزرعته بالوفرة، وتم خلاله التنسيق حول انتخابات اللجان البرلمانية ومناصب مكتب المجلس.

واكد رئيس مجلس الامة مرزوق الغانم ان دور الانعقاد الثالث الذي يفتتح اعماله الثلاثاء المقبل سيكون دور انجازات، يستكمل خلاله المجلس مسيرة انجازاته التشريعية التي بدأها في دور الانعقاد الفائت، مشددا على وجود رغبة حقيقية من الاعضاء من اجل تحقيق ذلك".

جاء ذلك في تصريح  ادلى به الغانم للصحافيين قبيل بدأ اجتماع النواب عند النائب طلال الجلال مساء امس، والذي استهله بالتوجه بالشكر للنائب الجلال على دعوته الكريمة، التي ليست بغريبة عنه".

وشدد الغانم على ان "التنسيق بين الاعضاء بخصوص اعمال المجلس قبل دور الانعقاد المقبل امر طبيعي ومهم، ويحدث قبل بداية كل دور انعقاد".

وتمنى الغانم ان يكون دور الانعقاد الثالث للفصل التشريعي الرابع عشر مثمر ومنجز ويحقق امال المواطنين وتطلعاتهم.

وبخصوص رأيه في مدى قدرة هذا الاجتماع على حسم مناصب اللجان بالتزكية، قال الغانم "اتمنى هذا الامر لكن يصعب حسم كل المناصب بالتزكية، مشددا في الوقت نفسه على ان مثل هذه الجلسات لا تقتصر فقط على انتخابات اللجان، وانما يتم خلالها الاتفاق على مبادئ عامة واليات عمل، والاستفادة من التجارب السابقة وسلبياتها والعمل على تطوير الايجابيات ومضاعفتها وهذا هو المطلوب".

واوضح الغانم ان مثل هذه اللقاءات ستكون دورية، أسوة بما حدث في دور الانعقاد الماضي، حيث كان الاعضاء يحرصون خلاله على الاجتماع بصفة دورية".

وسئل الغانم عن مدى امكانية مناقشة موضوع اللجان المؤقتة بهدف تقنينها خاصة وانها تشكل عبئا على الامانة العامة لمجلس الامة، واجاب الغانم "سنرى وجهة نظر النواب في هذا الشأن، واتمنى ذلك، لان الامر ليس بعدد اللجان وانما بانتاجها".

وحول وجود رغبة من النواب للتوافق على بعض الموضوعات، قال الغانم "انه امر ايجابي ان يغلب الاعضاء المصلحة العامة علي الخاصة، فليس المهم ان نحصد المقاعد في اللجان بل الاهم هو الانجاز في اللجان، فعندما يكون هناك حد ادنى للتنسيق سيكون العمل الجماعي افضل بالتاكيد".

وعن الاولويات، قال الغانم ان الحكومة ستقدم اولوياتها ونحن نقدم اولوياتنا، مشددا على ان دور الانعقاد الذي سيفتتح اعماله الثلاثاء المقبل سيستكمل مجلس الامة خلاله مسيرة انجازاته التشريعية".

وحول رأيه في التخوف من اقدام المجلس على اقرار قانون من شأنه زيادة الاعباء على المواطنين خاصة زيادة تعريفة الكهرباء، قال الغانم "غير صحيح ما يدار، وهذه الامور  تبحث داخل اللجان عندما تطرح".

من جهته، قال صاحب الدعوة النائب طلال الجلال "انه تم خلال اللقاء اطلاع النواب الحضور على ألية تزكية النواب المرشحين لعضوية اللجان المختلفة وفق معايير التخصص بأعمال اللجنة والتي حددها الفريق التنسيقي".

وشدد الجلال على ان الهدف من التنسيق لمناصب اللجان بين النواب هو الاستفادة من خبرات النواب وجعل اللجان اكثر انتاجية من خلال إفساح المجال للعضوية التي تتلائم خبراتها مع عملها، اضافة الى افساح الفرصة لتمكين نواب جدد بدخول اللجان التي لم يصلوا الى عضويتها في دوري الانعقاد السابقين، بهدف تجديد الدماء فيها.

وشدد الجلال على ان ما سينتهي اليه النواب لن يكون بالتاكيد الزاميا وهم اصحاب القرار النهائي سواء برفضه او بقبوله.

واكد الجلال بان هناك رغبة صادقة من النواب للانجاز، واقرار التشريعات الهامة التي يتطلع لها المواطنون.

 

×