اطمأن على صحة رجلي الامن المصابين

الرئيس الغانم: رجال الأمن في الكويت كانوا وما زالوا يقدمون اروع الامثلة على التضحية

أكد رئيس مجلس الامة مرزوق علي الغانم ان رجال الامن في الكويت كانوا وما زالوا يقدمون اروع الامثلة على التضحية وإيثار النفس في سبيل ترسيخ الامن والأمان في البلاد.

جاء ذلك في تصريح صحفي للغانم عقب قيامة بعيادة الرقيب اول سعد العنزي والرقيب اول عبدالله جيرمن الذين اصيبا بجراح اثناء قيامهما وعدد من زملائهما بإحدى المهمات الامنية في منطقة تيماء بالجهراء قبل يومين .

وقال الغانم الذي اطمأن على صحة رجلي الامن المصابين الذين يرقدان حاليا بمستشفى جابر الاحمد للقوات المسلحة ان الكويتيين يثمنون عاليا تضحيات رجال الامن الذين يسهرون على أمن المواطنين والمقيمين في الكويت ويواجهون يوميا خطر الموت في سبيل تعزيز الأمن واستتبابه في ربوع البلاد.

وأضاف الغانم ان العنزي وجيرمن ما هما الا مثالا متجددا لعطاء الشباب الكويتي وتحمله للمسؤولية وتفانيه في خدمة وطنه.

وأعرب الغانم عن شكره لرئيس مجلس الوزراء بالإنابة ووزير الداخلية ووزير الأوقاف والشؤون الإسلامية بالوكالة ووزير الدفاع بالإنابة الشيخ محمد الخالد الصباح على قرار ترقية المصابين وزملائهما مؤكدا ان التقدير والامتنان الاكبر لهؤلاء يكمن في نفوس الكويتيين الذين يقدرون عاليا عطاء رجال الامن وتضحياتهم.

واستمع الغانم اثناء زيارته الى شرح من الاطباء المختصين حول حالة المصابين مؤكدا ان الكويت لن تبخل على ابنائها بالرعاية والعلاج الكاملين داعيا الله العلي القدير ان يعجل في شفاء المصابين ويمن عليهما بنعمة الصحة والعافية.

 

×