راكان النصف

النائب النصف: تباين أرقام "الفتوى" و"الزراعة" في القسائم غير المستحقة يؤكد وجود تلاعب

أكد النائب راكان النصف أن المؤتمر الصحفي الذي عقدته مدير عام هيئة الزراعة نبيله الخليل وكشفت فيه عن أرقام لتوزيعات زراعية غير مستحقة أكد على وجود عصابة داخل الهيئة لسرقة أراضي الدولة، مشيرا الى أن اعتراف الخليل بوجود توزيعات غير مستحقة دون اتخاذ الإجراءات القانونية تجاه من تسبب بمثابة حماية للفاسدين.

وقال النصف في تصريح صحفي أن الخليل لم توضح كيفية حصول تلك الشركات والأفراد على تلك القسائم بصورة غير مستحقة أو الإجراءات التي اتخذتها لمحاسبة المتسببن في ذلك سواء من الموظفين الذين سهلوا عملية دخولهم القرعة أو الشركات/الأفراد الذين قدموا بيانات غير صحيحة للحصول على أراضي زراعية بطريقة غير مشروعة.

وأضاف النصف أن التباين الكبير في الأرقام المعلنة للقسائم الزراعية غير المستحقة ما بين تقرير إدارة الفتوى والتشريع ولجنة التحقيق في "الزراعة" يؤكد أن التلاعب مازال موجودا، مشيرا الى أن "الفتوى" أعلنت أن عدد غير المستحقين 277 بينما تقرير "الزراعة" يشير الى أن غير المستحقين 119، مشيرا الى أن هذا التضارب في الأرقام سيجعل المسؤولية السياسية على الوزير د. علي العمير شديدة لبيان الأسباب التي أدت الى تراجع الرقم الى أكثر من النصف.

وبين النصف أنه سيوجه سؤالا برلمانيا لطلب تقرير إدارة الفتوى والتشريع وكذلك تقرير لجنة "الزراعة" للوقوف على الحقيقية ومن المستفيد، مشيرا الى أن تناقضات هيئة الزراعة تعجل يوما بعد يوم باستخدام "كافة" الأدوات الدستورية لإعادة ما تم سرقته من أراض الدولة.

 

×