الغانم خلال المؤتمر الصحفي اليوم

فيديو/ الرئيس الغانم: كلام الفهد يؤكد أنه اعتمد على جهل مراسله

عقد رئيس مجلس الامة مرزوق الغانم مؤتمرا صحافيا رد فيه على بعض المداخلات التي جرت في ساحة الارادة، وما جاء في لقاء الشيخ احمد الفهد في احدى القنوات المحلية.

وذكر الغانم في مؤتمر صحافي انه تابع كما الشعب الكويتي لقاء الشيخ احمد الفهد في احدى القنوات "وأود تسجيل الشكر للفهد لانه اعلن توجهه الى النيابة العامة ليقدم ما لديه من مستندات، وهو ما كنا دائما نطالب به حتى يعرف الشعب الحقيقة في دولة المؤسسات التي يحكمها الدستور والقانون".

وأضاف: "اود ان اشكر الفهد كذلك على انهائه جزءا كبيرا من المشكلة عندما اعلن بوضوح انه وراء كل ما تم ذكره من قضايا ومستندات ومقاطع وتحويلات مليارية وبمجهود فردي، أي ان من كان يتحدث ويلوح هو مجرد اداة، وهو ما ذكرته في قاعة عبدالله السالم، وهو ما يعني ان البقية مجرد ادوات وكومبارس".

وتابع ان "الفهد استخدم عبارة المجهود الفردي، وهذا في لغة الرياضة يعني ان صاحب المجهود الفردي هو حارس المرمى والمدافع ولاعب الوسط والهجوم والبقية مجرد متفرجين".

وعرض الغانم تسجيلا مصورا لنائب سابق تحدث في ساحة الارادة عن حكم قضائي نهائي من دولة اجنبية، وانه لا احد يستطيع شراء القضاء، فاذا ثبتت صحة المقاطع فماذا سنفعل؟ (انتهى كلام النائب السابق).

وقال الغانم: "واضح جدا ما كنا نقوله عن مصدر المعلومة، فالاخ الفاضل الذي تكلم الثلاثاء الماضي في ساحة الارادة تحدث عن حكم قضائي سيصدر، وتابعنا الشيخ احمد الفهد امس (امس الاول) ما قاله عن حكم قضائي".

واضاف ان "احد المتحدثين في ساحة الارادة تكلم عن تحويلات الى اسرائيل واستمعنا امس في اللقاء التلفزيوني الى تأكيد الفهد بوجود تحويلات الى اسرائيل، وانه قال انه مصدر هذه المعلومة، وانه هو يعرف كل هذه الامور بمجهود فردي".

واشار الغانم الى ان "كلام الفهد هذا يؤكد ما كنا نقوله لمراسل الشيخ ان الشيخ اعتمد على جهلك، وانك لا تفقه في الكثير من الامور، وبالتالي تلوح بأمور كثيرة"، لافتا الى ان "مراسل الشيخ جاء في قناة معزبه يوم الخميس ليفند او يوضح بعض المستندات ردا على مداخلتي في المجلس ردا على اتهامه للشرفاء في مستندات تم نشرها في حساب كرامة وطن".

وأوضح ان دفاعه في القناة اكد انه مسؤول عن هذه المستندات المنشورة في حساب كرامة وطن، مضيفا ان "مراسل الشيخ اعطانا الفرصة مجددا لنوضح ما لم يمكنا الوقت من توضيحه في الجلسة السابقة".

وقال ان "مراسل الشيخ عرض مستندين يحمل كل منهما رقم حساب، لكن احد الحسابين يحمل رقما اضافيا حيث يضم 14 خانة فيما الاخر يحتوي على 13 خانة، فهل يعقل ان يكون لدى نفس البنك اختلاف في عدد خانات ارقام الحسابات؟"، مضيفا: "انا اترك الجواب لفطنة الشعب الكويتي".

وذكر الغانم ان "كشف الحساب صادر من نفس البنك ما يعني ان على البنك استخدام نفس المفردات، لكن في التحويل المرسل لاحد الاشخاص تقرأ مفردات غير متطابقة مع تحويلين لشخصين اخرين، فهل يعقل ان المفردات المستخدمة لنفس العملية ونفس كشف الحساب ونفس الاشخاص مختلفة الا اذا كانت مزورة؟"، مضيفا ان التحويلات المفترضة الالكترونية لم تتضمن التفصيل الرقمي للمبلغ مع انه في كل الحسابات يفترض وضع المبلغ بتفاصيله.

ولفت الى ان الامر مضحك ويبرر الحالة النفسية الصعبة التي رأيناها في مقابلة مراسل الشيخ يوم الخميس من ارتجاف وارتعاد وارتباك.

وعرض الغانم جزءا من مقابلة للنائب السابق مسلم البراك.

وقال الغانم: "العبقري يقول ان الشيك مصدق وانه (درافت)، وعرض صورة للمستند، مشيرا الى انه "لا يوجد درافت او شيك مصدق فيه (تلكس نمبر)، وهو واضح جدا ولا يدع مجالا للشك، متسائلا: كيف يكون شيكا مصدقا ويكتب عليه "الكترونيك ترانسفير كمنغرميشن؟".

وأضاف ان ذلك "يعني تعريف التحويل الالكتروني بين الحسابات عبر النظام الالكتروني للعملاء كاجهزة السحب الالي والدفع الالكتروني بدل الدفع نقدا او الشيكات والادوات المالية والشيكات المصدقة لا تدرج تحت هذه الفئة، وهذا تعريف الخزانة الاميركية، فهل مراسل الشيخ يفهم اكثر من هذا التعريفظ وهذا امر اخر واترك الحكم للشعب الكويتي".

وتابع ان المدلس الاكبر الذي حاول ان يضلل او يدلس على الناس جاء بامر مفضوح جدا وأشكره عليه، وهو يقول ان مرزوق الغانم عرض جزءا وترك جزءا، وقال ان F.C.A انتهت في 1 ابريل 2013 قبل نهاية كشف الحساب لكن لم يقل لكم اعطوهم تمديدا 12 شهرا واخفى هذه المعلومة".

واستطرد: "انا اقول له عندما اعطاك الشيخ الورقة لماذا لم تسأله عن الورقة التي عرضتها في قناة معزبك لماذا شاطب سطرين، ولم تسال معزبك ما هما السطران؟ وما هو مكتوب عن الشعار الذي يشبه البرتقالة، والـ F.C.A يستعملون شعار الـ F.C.A مدة 12 شهرا وهذا مكتوب في نفس المستند، وكل ما يحتاج واحد يجيد اللغة، وطالما انك لا تجيدها اسال يمكن احد يفهك، ويمكن تفهم، والله ان ارثى لحالك".

وقال الغانم: لا اريد ان اضيع وقتا كثيرا في هذا الامر، لان الشيخ احمد الفهد امس السبت (امس الاول) جزاه الله خير حسمها، لان هذا مجهود فردي من الشيخ احمد جزاه الله خيرا في بحثه في كل هذه القضايا، وهو وراء كل هذه الامور من مقاطع من فيديوهات ومستندات وتحويلات مليارية، ونحن نشكره على هذا الجهد اذا كان هدفه فعلا كشف الفساد ومحاربة المفسدين، ونقول له نحن بالتأكيد يدنا بيدك".

واضاف: "الشعب الكويتي امام كثير من التناقضات، والشيخ احمد الفهد يقول في مقابلته ان هناك حكما قضائيا وشيئا طبيعيا ان تقول الناس ان هذا الامر صدق، ولكن البعض الاخر سيقول ما قضية الحكم القضائي؟ ومن المدعي؟ ومن المدعى عليه؟ وكيف دافع المدعى عليه عن نفسه قبل لا يطلع الحكم؟".

واضاف: الاخ أحمد الفهد يقول انه استعان بالشركة التي لاحقت اموالنا لدى المقبور صدام حسين بعد التحرير وهذا كلام جميل وضده الجهة يعتد بها ولكن هناك تساؤلات اخرى ان هذه الشركة تأسست 2009 ولكن الرد عند الشيخ احمد الفهد وقد يقول ليست نفس الشركة ولكن نفس الاشخاص وهذه تساؤلات مطروحة وايضا البنك الذي ارسل في حساب كرامة وطن اصدر بيان يوم امس خلاصته ان ما جاء في هذه الاوراق احتيالا والمنسوبة اليه والاخ احمد الفهد يقول ان المصدر لهذه المعلومات مصدر مجهول وقد يصح علامه وهناك تساؤلات اخرى تقول ما هو هذا المصدر المجهول الذي ترك كل من يعيش على كوكب الارض في اختيار احمد الفهد بذاته واختياره في القضايا الاخرى كالمستندات والتحويلات واختاره في الاشرطة والمقاطع وهذه تساؤلات مشروعة.

وقال اذا كان رأس حبل الجليد من معلومات ومستندات ذكرها المدلس الاكبر في ساحة الارادة واضح ان هناك شبهة تزوير وهناك تساؤلات هل تكون مضروبة نفس الرأس الذي فرج ام صحيحة واذا كانت مزورة او صحيحة فهي كارثة.

وقال الغانم ما هو الحل وهل نترك الساحة في الكويت عرضة للاستغلال السياسي وتسجيل ؟؟ والجدل وهل يجوز هذا الامر.

وقال الغانم بالاصالة عن نفسي وبالنيابة عن كل اخواني نواب الامة الشرفاء الذين يتحملون مسؤولية وجودهم في مجلس الامة في هذه المرحلة الدقيقة ونحن في دولة مؤسسات ودولة دستور وبالتالي فإن مجلس الامة لن يقف موقف المتفرج ومجلس الامة محايد والحياد ان تلجأ الى الدستور وقوانين الدولة وتطبيقها ورفض كل من يريد تقويص دولة المؤسسات.

واوضح الغانم ان الحل يكمن في ثلاثة محاور الاول وفقا للقوانين بالتوجه الى النيابة العامة والابلاغ عن الجريمة، وانا اشكر الشيخ أحمد الفهد الذي سيذهب الى النيابة العامة ويقدم كل ما لديه من مستندات وادعو "صبي الشيخ" بان يأخذ شيخه كقدوة ويذهب الى النيابة العامة ويقدم ما أدعاه من مستندات.

واضاف اما المحور الثاني من الحل، فقد وقعت اليوم "أمس" كتابا موجه الى رئيس ديوان المحاسبة بان يتولى الديوان دعوة المواطنين كافة لتقديم اي اوراق او مستندات او وثائق تتعلق بما تم تداوله عن تحويلات مالية مشبوهة او قضايا فساد خلال مدة شهر، وان يتولى الديوان فحص ودراسة ما يقدم اليه من المواطنين وان يستعين باي مؤسسة مالية متخصصة يختارها رئيس الديوان او يقترحها اي مواطن يبلغ عن التجاوزات سواء كانت شركة (k2) او غيرها من الشركات بشرط ان تكون معتمدة دوليا، ويعد الديوان على اثر ذلك تقريرا مفصلا ومدعما بالمستندات بنتائج الدراسة والفحص والتدقيق، ينشر في الصحافة اليومية قبل وصوله الى مجلس الامة والحكومة، حتى نؤكد حيادية واستقلالية الديوان لمن يبحث عن مبررات حتى لا يقدم المستندات الى الديوان، واذا ظهر من الفحص شبهة ارتكاب جريمة يعاقب عليها القانون، يكون لرئيس الديوان او لاي مواطن ابلاغ النيابة العامة لاتخاذ اجراءاتها في هذا الشأن.

وبين ان المحور الثالث من الحل يكمن في الكتاب الذي وجهه الى سمو رئيس مجلس الوزراء لتكليف هيئة مكافحة الفساد بان تبادر بدورها في استدعاء من ادعى هذه المعلومات وان يطالبه وفقا للقانون بتسليم ما لديه من معلومات وان تحقق فيها حتى تحيلها الى النيابة العامة في حال وجود جريمة.

وتابع الغانم مع شكري للشيخ احمد الفهد على خطوته ادعوه الى ان يتبع كافة السبل والمسالك بابلاغ النيابة والطلب من ديوان المحاسبة الاستعانة بالجهات التي يرغب بها، وها نحن نفتح لك الابواب حتى تستعين بالجهات المعتمدة حتى نبادر بالتحقيق وتصل الى نتائج قد تكون انت لم تستطع الوصول لها حسب ما ذكرت في كلامك، وكذلك عليك ان تبادر بالذهاب الى هيئة مكافحة الفساد وتسليمهم ما لديك من اوراق وما توصلت اليه من تحقيق تشكر عليه "ان صح ذلك" وان تتحمل مسؤوليتك.

واكد الغانم ان الامور اصبحت واضحة، ولقاء الامس "امس الاول" وضع النقاط على الحروف، وتبين ان الشيخ احمد الفهد هو الذي كان يعطيكم بعض المعلومات التي توصل لها، وكل واحد يحاول ان يشغلها بشكل سياسي بالطريقة التي تناسبه والان لا حاجة لان تتعبوا الناس وتخرجوهم في الحر ويتركوكم وانتم تتحدثون لان الشيخ احمد الفهد وضع النقاط على الحروف، وقال انا اللاعب الرئيسي، وخلي الفريق الرديف يرتاح، وانا ساتولى الامور.

وزاد الغانم انا احيي الشيخ احمد الفهد على شجاعته التي يمتلكها بعض ادواته، والان الشعب الكويتي يطالب الفهد بان يذهب الى النيابة وديوان المحاسبة وهيئة مكافحة الفساد، وننتظر نتائج عمل الثلاث جهات التي ستعمل منفصلة لكي تأتينا بالحقائق واصرينا على الا تأتينا من مجلس الامة بل من جهات منفصلة تنشر حقائقها في جميع الصحف، مؤكدا انه لم يعد هناك شيء اكثر من ذلك يمكن لنواب الامة ان يقوموا به ويبقى ان من يبحث عن اعذار او مبررات لعدم سلك المسالك القانونية والدستورية، فإما ان يكون "في بطنه شيء" او ان تكون له اهداف واجندات تختلف تماما عن الوصول الى الحقيقة وسيكشفهم الشعب الكويتي.

وشدد الغانم على ان البينة على من ادعى، و"ياصاج ياكاذب" اما استخدام اوراق والتلويح بها وتسليمها لشخصيات "كرتونية" واستخدامها في خطاب سياسي رخيص يستهدف تقويض اركان الدولة، فهذا الامر لن نسمح به، ولن يخيفنا كائنا من كان ببذاءته او قلة ادبه او باتهامه للشرفاء في القضاء الشامخ بمستندات اثبتت زيفها، اما المخطط الشيطاني لتخويف مسؤولي الدولة في كافة القطاعات من انه "اما ان تكون معنا او ننعتك بالفساد" فهذا الامر مارسوه مع الجبناء الذين يخافون منكم، وتهديد القضاء باتهامهم بالفساد والرشوة اذا لم يحكموا لصالحهم فإنه لن يمر مرور الكرام في دولة مؤسسات.

واستطرد الغانم: اذا كان التاريخ وضعنا انا واخواني ممثلي الامة في هذا الوضع وفي هذا الوقت فانا اقول للشعب الكويتي نحن لها وقد اقسمنا "ما راح نطوفها ولن نقف موقف المتفرج" وبالنهاية نشكر احمد الفهد ونسانده ونشد على يده اذا قام بواجبه واذا كان هناك فعلا من دخل في الفساد وسرق اموالنا فواجبنا ان نلاحقهم ولكن اذا تبين ان الامر مختلف فعلينا ان نتحمل ايضا مسؤولياتنا قبل المؤسسات القانونية.

وتابع: نحمد الله اننا عرفنا من هو "جبيلنا" ومن هو المصدر الوحيد الاوحد بكل ما دار خلال الفترة السابقة وكان هناك من يحاول ان ينكر ويقول لست مراسل الشيخ ولست اداة تحرك ولا "حطبة دامة" بل ان كل الامور اصبحت واضحة ونتركها لابناء الشعب الكويتي اللهم اني بلغت اللهم فاشهد".

 

 

 

×