النائب راكان النصف

النائب النصف: صراع الأسرة أوصلنا الى مرحلة الطعن في القضاء

أكد النائب راكان النصف اننا "تنمر بمرحلة حساسة وحرجة وخطيرة، فإن كنا نتحدث عن تجريح سياسي طال المجلس فأنا مستعد أن اتجاوز عن هذا التجريح لأنه يظل في إطار التجريح السياسي ولكن أحد أبرز المخاطر في هذه المرحلة هو التعرض للقضاء وهو الحصن الحصين للمواطنين والمقيمين.

وقال النصف خلال كلمته في مجلس الأمة اليوم خلال مناقشة أحداث تجمع ساحة الإرادة "بالامس جرى الغمز واللمز على مرفق القضاء وتداولت مواقع التواصل الاجتماعي اوراق تشير الى رشوة قضاة في المحكمة الدستورية"، مضيفا "اذا استعرضنا تاريخ اعضاء المحكمة الدستورية فهم من أبطل قانون التجمعات الذي اجتمعوا باسمه امس، والمحكمة الدستورية هي التي اعتبرت المراسيم الاميرية ليست مراسيم سيادية".

وأضاف النصف "لا يوجد مانع من اتهام أي شخص كان ولكن يجب أن تتوافر لهذا الشخص الفرصة للدفاع عن نفسه، والقضاء اليوم بحكم مناصبهم ومهاهم فاقدين القدرة للدفاع عن نفسهم سواء في التلفزيونات أو المنابر الاعلامية، لذلك لزامنا علينا ولأن هي مرجعيتنا كمواطنين وكرسناها كمرجعية للمشاركة في هذه الانتخابات برغم الملاحظات على مرسوم الصوت الواحد، سنظل ندافع عن القضاة ما لم تظهر مستندات تدينهم".

وقال النصف "اوجه خطابي الى سمو الأمير من القاعة التي نصب بها أميرا .. يا سمو الامير عندما تداولنا صراع الشيوخ قالوا هذا صراع أولاد عم ولا علاقة لكم به، قلنا الصراع دخل قاعة عبدالله السالم وبدأ يطول المقام السامي فقالوا نحن أبخص بعيالنا"، مضيفا "هذا الصراع أوصلنا الى مرحلة الطعن في القضاء .. ومارس دورك واحسم الخلاف".