مرشح الدائرة الثانية أحمد سليمان القضيبي

مرشح الدائرة 2 أحمد القضيبي: المجلس الحالي له انجازات تحسب له واخفاقات تحسب عليه

أكد مرشح الدائرة الثانية لانتخابات تكميلية مجلس الأمة أحمد سليمان القضيبي أن قرار خوضه الانتخابات يأتي إيمانا منه بأهمية المرحلة المقبلة وما تحتاجه من جهود لاستكمال الاصلاحات العامة لمفاصل الدولة، وما تتطلبه من عطاء حقيقي يعيد الى الكويت ريادتها، ويؤمن للشعب حقوقه الدستورية والحياة الكريمه.

وقال المرشح القضيبي في تصريح له عقب تسجيله للانتخابات اليوم أن مجلس الأمة الحالي لا يختلف عن المجالس البرلمانية السابقة، فهناك إنجازات تحسب له وإخفافات تحسب عليه، مشيرا الى أن الإجواء السياسية  رغم سخونتها إلا أن تحقيق المزيد من الانجازات ليست مستحيله، وتقويم أخطاء المجلس الحالي ممكنه بتعاون النواب وتنظيم العلاقة النيابية الحكومية بحسب ما أسسه الدستور وشرعته اللائحة الداخلية للمجلس.

وأوضح المرشح القضيبي أن تأخر ركب الدولة عن قطار التنمية مسؤولية تتحملها الحكومات والمجالس السابقة، وهي ملفات ثقيلة توارثتها المجالس النيابية بما فيها المجلس الحالي والذي يتحمل المسؤولية اليوم في إصلاح العديد من القضايا وعلى رأسها الإصلاحات السياسية وتلك الشعبوية المتعلقة باحتياجات المواطن من سكن وصحة وتعليم، وأخرى لا تقل أهميه وهي تحقيق أعلى درجات الاستثمار في العنصر البشري الوطني.

وبين القضيبي أن المجلس الحالي تقع على جدول أعماله الكثير من مشاريع القوانين الحكومية أو تلك التي قدمها النواب، وعلينا أن نواصل المسير من حيث انتهى الآخرون وليس العودة الى نقطة الصفر والانطلاق منها مجددا، لافتا الى أن التعاون النيابي الحكومي القائم على احترام استقلالية كلا السلطتين والتعاون فيما بينهما من شأنه أن يحلحل العديد من الاشكالات التي تعرقل إقرار المشاريع والقوانين، وتطبيق رقابة نيابية فعالة كما حددها الدستور.

 

×