من جلسات مجلس الأمة - أرشيفية

عشرة نواب يطلبون عقد جلسة خاصة بالمرأة لمناقشة قضاياها وحقوقها‎

تقدم عدد من نواب مجلس الأمة اليوم بطلب عقد جلسة خاصة لمناقشة القضايا المتعلقة بالمرأة وحقوقها وأهمها "حق السكن، وتولي بعض المناصب القيادية، وحق تسوية أوضاع أبناء المواطنة المتزوجة من غير المواطن في التجنيس، والتوظيف، والإقامة" والدفع  بها تشريعياً وتنفيذياً لتحصل المرأة الكويتية على المساواة مع شقيها الرجل في الحقوق والواجبات.

ومن النواب المتقدمين بالطلب النائب عبدالله ابراهيم التميمي، النائب خليل الصالح، النائب صالح عاشور، النائب سلطان اللغيصم، النائب عبدالحميد دشتي، النائب فيصل الكندري، النائب عادل الخرافي، النائب طلال السهلي، النائب عسكر العنزي، والنائب عبدالله الطريجي.

وحسب الطلب الذي تقدم به النواب العشرة جاء في بيان صحافي مشترك لهم، أنه لا يخفى عليكم أن المرأة الكويتية تعاني الكثير في سبيل الحصول على كافة حقوقها في المجتمع، والتي كان من الواجب أن تحصل عليها منذ العمل بالدستور الكويتي، لكنها انتظرت نصف قرن لتحصل على جزء من تلك الحقوق، ولم تصل حتى الان لما يجب أن تحصل عليه.

ومن ضمن القضايا التي تهم المرأة الكويتية هي قضية حصولها على حق السكن وتولي بعض المناصب التي لا تزال حكراً على الرجال وحق تسوية أوضاع أبناء المواطنة المتزوجة من غير المواطن في التجنيس والتوظيف والإقامة.

كما إن المحاولات التشريعية التي تمت في المجالس الاخيرة وكان للمرأة النائب دوراً اساسياً في الدفع بها، جاءت ضعيفة ولم تعطي المواطنة كافة حقوقها بسبب التسويف والمماطلة من الحكومة في تنفيذ هذه التشريعات والحقوق الواجب تنفيذها.