الوزيران ابل والابراهيم خلال اجتماع اللجنة الاسكانية اليوم

الوزير ابل: السكن العمودي سيكون اختياري لمن يرغب من المواطنين

أوضح وزير الدولة لشئون الاسكان ياسر أبل ان حضوره مع وزير الكهرباء والماء ووزير الأشغال عبدالعزيز الابراهيم الى اجتماع اللجنة الاسكانية البرلمانية لمناقشة المشاريع الاسكانية وايضاً مشاريع الطاقة والكهرباء بحيث تكون المؤسسة العامة للرعاية السكنية هي التي تقوم بإنشاء المشاريع بشكل كامل وإضافته الى المقترحات بقوانين المقدمة على قانون الرعاية السكنية رقم 47 لسنة 1993.

واضاف ابل في تصريحات للصحافيين بمجلس الامة عقب الاجتماع اليوم أن الاجتماع كان مخصصا لمناقشة موضوع مد المشاريع الاسكانية الجديدة بالكهرباء وان تقوم المؤسسة العامة للرعاية السكنية بتنفيذ المشاريع بشكل متكامل وتم الاتفاق على هذا الموضوع وإضافته للمقترحات المقدمة.

وعن ما تردد عن موافقة الحكومة على اقتراح انشاء 35 الف وحدة سكنية خلال الخمس سنوات القادمة، قال ابل: "هذا المقترح بالأساس موجود في الجدول الذي قدمناه للجنة الاسكانية وهو 12 الف وجدة سكنية سنويا ومدينة الخيران من ضمن هذا الجدول والعدد موجود وبالتالي المقترح قريب جداً كما قدمناه للجنة الاسكانية من خطة للمشاريع"، مضيفا "هناك مقترحات كثيرة مقدمة من الأعضاء وندرسها الان للتعجيل في حل القضية وفي الاجتماع القادم بإذن الله تضح الصورة بشكل اكبر".

وذكر ابل ان البناء العمودي من المشاريع المطروحة ويجب ان يكون هناك تنوع في المنتجات المطروحة داخل السوق العقاري ومن ضمنه الرعاية السكنية، والأراضي الموجودة والقسائم ستكون متوفرة للمواطنين وهذا ما أكدناه في السابق، والسكن العمودي هناك شريحة ترغب في هذا النوع من المساكن وسنوفره لهم في المشاريع الجديدة القادمة.

وأوضح ابل ان دور القطاع الخاص سيكون في بناء المناطق والمنازل في المدن الجديدة والى الان الصورة ليست واضحة ويمكننا الحديث عن ذلك بعد اقرار هذه التعديلات المقدمة للجنة الاسكانية وبعدها سيتضح دور القطاع الخاص في تنفيذ المشاريع القادمة.

وعن حضور وزير الكهرباء للاجتماع وإمكانية حل مشكلة الكهرباء في المشاريع الجديدة، قال ابل: "موضوع الكهرباء من الصعوبات الفنية التي نواجهها لكن الحلول موجودة واعتقد اليوم نحن في بداية توجه جديد لحجم الإنجازات التي ستتم والمشاريع والأعداد التي ستتم لذلك نحن بحاجة الى فلسفة جديدة ومن ضمنها موضوع الكهرباء، ووضحنا للجنة ان المؤسسة الاسكانية هي التي ستطرح مشاريع الكهرباء من ضمن المشاريع الاسكانية التي ستطرح بشكل كامل ومتكامل بحيث يتم التسهيل والتسريع على وزارة الكهرباء وبالتالي متى ما تمت مشاريع الكهرباء تسلم لوزارة الكهرباء".

وذكر ابل ان ان القانون لا يسمح بتوزيع القسائم بدون بنى تحتية، فلابد من ان تكون القسائم متوفر لها البنى التحتية .

 

×