الرئيس مرزوق الغانم

الرئيس الغانم: المجلس مستمر والاستقالات يتم التعامل معها وفق الاطر الدستورية

أعلن رئيس مجلس الأمة مرزوق علي الغانم تسلمه رسميا استقالة مسببة للنواب رياض العدساني والدكتور عبدالكريم الكندري والدكتور حسين القويعان من مجلس الامة.

وقال الرئيس الغانم في تصريح للصحافيين اليوم "تسلمت رسميا استقالة مسببة من الاخوة الافاضل النواب رياض العدساني والدكتور عبدالكريم الكندري والدكتور حسين القويعان".

واعرب عن امله بعدول النواب عن هذه الاستقالة "كاخوة وزملاء وان كنا نختلف في وجهات النظر والتوجهات السياسية الا ان القرار في النهاية قرارهم" مضيفا انه سيتعامل مع الاستقالة "وفقا للأطر الدستورية واللائحية".

وردا على سؤال حول ما اذا كانت الاستقالة ستسبب اي مشكلة لمجلس الأمة نفى الغانم ذلك قائلا ان "المجلس مستمر والاستقالات يتم التعامل معها وفق الاطر الدستورية واللائحية".

وافاد بأن لدى النواب المستقيلين مهلة مدتها 10 ايام وبعدها تعرض استقالتهم على المجلس في اول جلسة مقبلة مؤكدا انه احال الاستقالات الى مكتب المجلس لأخذ الرأي حولها.

وقال ان مجلس الأمة يملك كل الخيارات بهذا الصدد "سواء في قبول الاستقالة او رفضها او تأجيلها" مبينا ان القرار في النهاية هو لمجلس الامة.

واعرب عن امله بان تشهد المرحلة المقبلة استقرارا وتركيزا على الانجاز والتنمية وهموم المواطنين "وهذا ما نحن عليه سائرون".

 

×