فيصل الكندري

النائب فيصل الكندري: المساس في أي زميل في مجلس الامة مرفوض حتى وان اختلفنا معه في الرأي

رفض النائب فيصل الكندري الافعال والالفاظ التي أطلقت  في جلسة مجلس الامة امس الاول معتبرها خطأ ولا ينم على جدية  بعض النواب في النقاش العقلاني بعيدا عن المهاترات والاستعراض بالالفاظ.

وقال الكندري في تصريح صحفي ان المساس في أي زميل في مجلس الامة مرفوض حتى وان اختلفنا معه في الرأي لان هذا محور الديمقراطية واساسها حرية الرأي والتعبير والسماع للأطراف جميعا مشيرا الى ان ماحدث في قية عبدالله السالم خطأ وتطبيق اللائحة مطلوب لمنع تكرار ما حدث.

وأستنكر الكندري الالقاظ التي أطلقت قائلا" تشويه مجلس الامة لا يأتي فقط بالأفعال او مايسوق له البعض بالمممارسات غير الدستورية انما يأتي من خلالا افعال واقوال من الممكن ان تكون معول هدم للبناء الديمقراطي في البلاد والذي أوصله لنا الاباء والاجداد بصفاء ونقاء معتبرا الاحداث الشاذة دخيلة على عمل مجالس الامة .

ولفت الى ان كل قول ومبادرة ايجابية  لا يقترن بفعل  ايجابي يعتبر امر منبوذ من الأمة كافة لأن وجود النواب الذين يمثلون كافة ابناء الشعب من اجل اقرار القوانين التي تخدمهم وليس مناوشات وخلافات جانبيه تحيد عن الهدف الأساسي للنائب.

 

×