النائب رياض العدساني

النائب العدساني: بعض النواب تحولوا الى محامين عن الحكومة

رفض النائب رياض العدساني تحول بعض النواب إلى محامين عن الحكومة ومحاولتهم خلط الأوراق من خلال احتساب الاستجواب المقدم من قبله والنائبين عبدالكريم الكندري وحسين قويعان الى رئيس الوزراء على أنه من ضمن صراع الشيوخ.

وقال العدساني في تصريح للصحافيين في مجلس الأمة: "نقول للنواب الذين هاجمونا، لم يعينكم أحد لتكونوا محامين عن الحكومة وبإمكان رئيس الوزراء ان يرد على محاور الاستجواب على المنصة، مشيرا الى ان بعض وسائل الاعلام ذكرت ان عدد العاطلين عن العمل 11 الف مواطن الا ان التقرير الصادر عن الادارة المركزية للاحصاء يشير إلى أن حجم البطالة بلغ أكثر من 19 ألف مواطن، فضلا عن وجود كثيرين لم يتم تسجيلهم لعدم استيفاء الشروط، وبالتالي لا يمكن تجاهل البطالة التي يتحمل مسؤوليتها سمو رئيس مجلس الوزراء.

وأكد العدساني ان الاستمرار في ارتفاع مؤشر الفساد وتراجع البلد والتدهور في جميع المجالات رغم وجود الفوائض المالية، اما ان يكون امرا متعمدا او انه ناتج عن الاهمال.

وطالب العدساني النائب التميمي بعدم الالتفاف على محاور الاستجواب والخلط مع أمور اخرى مثل صراع "الشيوخ" مضيفا: "نحن نتكلم عن قضيتك عندما صرحت بانك تتسلم اموالا ومساعدات من رئيس الوزراء وتقوم بتوزيعها، وإذا كنت ترى ان الشيوخ اعلى منك منزلة، فالبنسبة لي ـ باستثناء سمو الأمير ـ لا فرق بين الشيوخ والمواطنين وحتى الوافدين لأن الدستور نص على ان الكل سواسية في الحقوق والواجبات ولذلك أرى ان رأسي برأس الشيخ.

وشدد على انه لا علاقة له بصراع الشيوخ، وانما يتحدث عن تدهور وضع البلد بسبب نواب من امثال التميمي يدافعون عن الحكومة في الحق والباطل، مؤكدا ان المطلوب الان اما ان يكون التميمي صادقا ويثبت ان هناك نوابا اخرين يتلقون مساعدات واما ان يكون كاذبا وليس صادقا في نقل المعلومة، مبينا انه من غير المقبول ان يقدم رئيس الوزراء الاموال لنواب يفترض ان يراقبوا أداءه، بل المفترض ان يوجه المساعدات بشكل مباشر الى الجهات المعنية دون وسطاء.

 

×