عبدالله الطريجي

النائب الطريجي: نطالب وزير الداخلية استكمال التحقيق لكشف شركاء سارق الأسلحة

اكد النائب عبدالله الطريجي ان اكتشاف الجاني بسرقة الاسلحة من ادارة الوحدات الخاصة بالقوات الخاصة خطوة جيدة لكنها لا تعني ان هذه القضية قد انتهت فهناك شركاء يجب الكشف عنهم واستمرار التحقيق في هذه القضية كاشفا عن وجود نسخة لدية من تقرير رفعة مدير القوات الخاصة العميد على ماضي يثبت وجود تلاعب واضح به.

وقال الطريجي في تصريح صحفي اليوم "اتقدم بالشكر لاخواننا رجال المباحث الجنائية على سرعة ضبط المتهم بسرقة الاسلحة ولكن ذلك لا يعني ان القضية انتهت فأنا لازلت مصر على فتح التحقيق في سرقة الاسلحة الاخرى والتي تمت من نفس المخزن".

واوضح الطريجي "ان السرقة تمت في اهم ادارات وزارة الداخلية وهي من معسكر لا يمكن الدخول له الا عبر تصريح والخروج منه يمر على تفتيش وبالتالي ما حدث يدل على تسيب واهمال في عذا القطاع ".

وتابع الطريجي " المهم في حديثي توجيه رسالة للاخ وزير الداخلية ويجب ان يأخذها بعين الاعتبار ومفادها ان الاسلحة تم سرقتها منذ ايام وتم التستر على الجاني وتم ابلاغ مدير القوات الخاصة العميد على ماضي بها قبل سفره لكنه طلب حفظ التقرير والتحقيق الى حين عودته من الخارج وطلب منه رفع تقرير لكنه رفض وهو ما يثير عدة علامات استفهام !!

وبين الطريجي ان على وزارة الداخلية استكمال التحقيق بهذه القضية للتعرف على شركاء العسكري الذي تجرأ على سرقة الاسلحة الني ضبطت بشقته الخاصة مؤكدا انه متى ماكان هناك إصلاح فإنه على استعداد بأن يضع يده بيد وزير الداخلية.

ونوه الطريجي الى انه اليوم اجرى اتصالا بالوكيل المساعد للمباحث الجنائية العميد عبدالحميد العوضي تشكر منه على سرعة ضبط الجاني ومطالبا اياه استكمال التحقيق في هذه القضية خاصة وان لدية تقرير يثبت وجود تلاعب واضح قدم ورفع من قبل العميد علي ماضي.

 

×