الوزير العمير: سنكشف كل المتسببين في قضية "الداو" ولا مجال للتأخر في حل القضية الاسكانية

اكد وزير النفط ووزير الدولة لشؤون مجلس الأمة د. علي العمير أن قضية "الداو" مهمة جدا وحدثت في مجلس سابق، لافتا الى انها منظورة حاليا في لجنة حماية الأموال العامة البرلمانية وسيتم تأجيل الجلسة الخاصة بمناقشتها لحين انجاز التقرير النهائي في اللجنة.

وتمنى العمير في تصريح للصحفيين في مجلس الأمة اليوم من النواب الذي تقدموا بطلب عقد الجلسة الى سحب الطلب على أن تعقد بعد انجاز التقرير، مؤكدا أن الحكومة ستكشف كل المتنفذين الذين تسببوا في هذه القضية.

وحول القضية الاسكانية، قال العمير أن لا مجال لتأخر في حل القضية وبرنامج عمل الحكومة عبارة عن رؤى عامة ستترجم لقوانين في الخطة السنوية، لافتا الى أن السلطتين التشريعية والتنفيذية أمامها استحقاقات مهمة قادمة.