النائب النصف: "السكنية البرلمانية" تسعى لحلول واقعية وايجابية للقضية الاسكانية

قال مقرر لجنة شؤون الاسكان النائب راكان النصف ان اللجنة عقدت اجتماعها العاشر اليوم في نطاق تواصل اجتماعاتها للوصول الى حل جذري للقضية الاسكانية يتعامل مع الواقع ويحقق امال و طموحات المواطنين في الحصول على المسكن الملائم خلال مدد معقولة ومقبولة في ظل توافر الاراضي اللازمة كما اعلن وزير الدولة لشؤون الاسكان والتي تكفي في مراحلها الاولى تنفيذ  162  الف وحدة للبدائل المختلفة.

واضاف النصف في تصريح صحفي اليوم ان توافر الاراضي يواجه مشكلة توفير التمويل اللازم وفق خطة واقعية تتفاعل مع الاسس العلمية وتطرح افكاراً واجراءات جادة لحسم هذا الموضوع، مبينا أن اللجنة قررت اللجنة استعجال اجراءات مقترحة لتعيين مستشار عالمي يسهم في دراسة المشكلة واقتراح الحلول لها بعد موافقة مكتب مجلس الامة.

ومن جانب اخر اكد النصف على ان مشاركة جميع القطاعات في تنفيذ المشاريع الاسكانية يعد احد المحاور الرئيسية في هذا الشأن خاصة، وان القضية الاسكانية لا تتحمل المزيد من الدعايات وكل ما نصبو اليه هو ايجاد المشاركة الجادة مع جميع القطاعات و التوسع في انماط مشاركته في تنفيذ مشاريع المدن الاسكانية الكبرى.

واضاف النصف ان اللجنة لا تسعى الى الحلول الترقيعية بل الى الايجابية من خلال طرح خطط طموحة للمشاريع من خلال رؤية استراتيجية  تؤكد الحرص على ان تكون مقيدة ببرنامج زمني مدروس بما يكفل ايجاد الوسائل اللازمة لتجسيدها على ارض الواقع ومتسمة بالجدية وتتوافق مع طموحات خطة التنمية استهدافاً لتوفير البدائل السكنية وفق التقنيات العالمية خبرة وتنفيذاً، واتباع مناهج وآليات غير مسبوقة في تنفيذ المشاريع الاسكانية.

 

×