الرئيس الغانم: النواب مصرون على الزام الحكومة بحل القضة الاسكانية

قال رئيس مجلس الامة مرزوق علي الغانم ان عقد المجلس لجلسة خاصة لمناقشة القضية الاسكانية "لا يمثل حلا نهائيا للقضية وانما يعد خطوة لوضع حلول جذرية تتضمن جداول زمنية وحلا واقعيا لها".

وقال الغانم في تصريح للصحافيين اليوم عقب انتهاء جلسة المجلس الخاصة لمناقشة القضية الاسكانية ان اولى هذه الخطوات هو توحيد آراء النواب تجاه حل هذه المشكلة خلال دور الانعقاد الحالي مبينا ان جلسة اليوم كانت "مفيدة" وان كثيرا من آراء النواب كانت "وجيهة".

وافاد بأن اللجنة الاسكانية دعت جميع النواب لحضور اجتماع اللجنة للإدلاء بوجهات نظرهم حول القضية تمهيدا للجلسة الخاصة المقبلة التي يستلزم ان تقدم فيها الحكومة "الحل النهائي والجذري والواقعي لحل هذه المشكلة".

واعرب الغانم عن تفاؤله "لوجود اصرار من النواب على إلزام الحكومة بحل هذه المشكلة وهو ما تمخض عنه توحيد للجهود حتى قبل بداية دور الانعقاد الحالي" مشيرا الى ان تصريحات الحكومة وحديث الشعب المستمر حول هذه القضية يعد "نجاحا للمجلس".

وعبر عن تفهمه لحالة الاحباط التي يشعر بها الشباب الكويتي "والتي لها اسبابها" معربا عن الامل في ان يتمسك الشباب بالأمل ويؤمنون بأن هناك نوابا صادقين في نواياهم وجهودهم لتحقيق الانجاز.

واكد الغانم ان جلسة اليوم هي احدى الخطوات التي توجه مسار الحكومة الى المسار الصحيح الذي سينتهي بحل هذه المشكلة المزمنة "التي ارقت الشباب الكويتي لمدد زمنية طويلة" مشيرا الى انها خطوة سليمة وفي الاتجاه الصحيح.

واوضح انه يتلمس "حماسا منقطع النظير واصرارا وارادة راسخة لا تتزعزع لتقديم شيء للشعب الكويتي لحل المشكلة الاسكانية وهو احد الامور التي نستطيع تقديمها للشعب الكويت الوفي الذي اولانا مسؤولية تمثيله".

واشاد بالمبادرة "الكريمة" من النائب عدنان عبد الصمد لعقد اجتماع للجنة الميزانيات والحساب الختامي البرلمانية يحضره رئيس المجلس وسمو رئيس مجلس الوزراء ورئيس ديوان المحاسبة لمناقشة ملاحظات ديوان المحاسبة على الحسابات الختامية.

 

×