انسحاب نائب كويتي من اجتماع برلماني آسيوي احتجاجا على المشاركة السورية

أعلن عضو وفد الشعبة البرلمانية النائب ماضي الهاجري انسحابه من اجتماع للجنة الدائمة للشؤون الاجتماعية والثقافية بالجمعية البرلمانية الآسيوية في العاصمة الباكستانية اسلام آباد احتجاجا على مشاركة وفد برلماني سوري.

وقال النائب الهاجري في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) إن انسحابه بصفته احد ممثلي وفد الشعبة البرلمانية جاء عقب دخول الوفد الممثل لمجلس الشعب السوري (البرلمان) للمشاركة في أعمال اللجنة.

وأوضح أن "ما يحدث في سوريا من قبل النظام السوري هو الإرهاب بحد ذاته" مشيرا إلى أن تقرير مفوضية الأمم المتحدة العليا لحقوق الإنسان الذي صدر مؤخرا أكد وجود أدلة مباشرة تدين الرئيس السوري بشار الأسد ومسؤوليته في ارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية وفي كل ما يجري في سوريا من قتل ودمار وتنكيل بالمواطنين العزل.

وأكد النائب الهاجري ضرورة التوصل إلى حل سياسي عاجل يرفع الظلم الواقع على الشعب السوري في أسرع وقت.

 

×