النائب السابق الطبطبائي: اتوقع مشاركة عدد من "الأغلبية" في حال تعديل نظام الانتخابات

توقع النائب السابق الدكتور وليد الطبطبائي مشاركة عدد من كتلة نواب الغالبية في الانتخابات المقبلة، في حال تم تعديل النظام الانتخابي إلى صوتين أو أكثر مشيرا إلى أن "مقاطعة الانتخابات التي انتهجناها نجحت في ايصال الرسالة المطلوبة، وهي رفض التلاعب بقانون الانتخابات".

وقال الطبطبائي لصحيفة "الراي": "ان الهدف من مقاطعة كتلة الغالبية للانتخابات هو ايصال رسالة اعتراض من الشعب الكويتي على مرسوم الصوت الواحد، وقد نجحنا في ايصال هذه الرسالة بالشكل المطلوب» لافتا إلى أن "التحركات والمسيرات المقبلة لشباب الحراك وكل المعارضين للصوت الواحد ستكون رمزية وليست جماهيرية".

وأضاف الطبطبائي أن "هناك اقتراحات قدمها نواب في المجلس الحالي تهدف إلى تعديل قانون الانتخاب ليكون لكل مواطن صوتان أو أكثر بدلاً من الصوت الواحد، وسننتظر ما ستسفر عنه هذه الاقتراحات وبعدها سنجتمع في كتلة الغالبية لنقرر في ضوء ذلك خطواتنا المقبلة".

وفي الشأن السوري، أكد الطبطبائي أن "الجيش الحر يسيطر، حسب ما شاهدته هناك، على ثلثي مساحة سورية، وأتوقع زيادة هذه السيطرة خلال الأيام المقبلة، خصوصا بعد الضربة المتوقعة لنظام الأسد".

ولاحظ الطبطبائي ان "معنويات جيش النظام الأسدي المدعوم من ايران و(حزب الله) اللبناني تنهار يوما بعد يوم وسط الضربات المكثفة والموجعة التي يتلقاها من الجيش الحر، والتي تشرفت بالمشاركة في بعض عملياتها» مشيراً إلى أن «جميع التوقعات والقراءات في الشأن السوري تشير إلى أن الطاغية بشار سيسقط قريباً جداً".

وأوضح الطبطبائي الذي عاد من سورية بداية الشهر الجاري بأنه سيعود اليها في شهر اكتوبر المقبل "وحينها سيكون النظام قد سقط بإذن الله".

 

×