النائب الطريجي: الطيارون الكويتيون كفاءة يجب الاهتمام بهم والمحافظة عليهم

أكد النائب عبدالله الطريجي أن الطيارين الكويتيين هم كفاءة وطنية يحب الاهتمام بهم والمحافظة علي حقوقهم وأن ما قامت الخطوط الكويتية فى سبيل اعادة تعيينهم يتنافى مع معايير وأسس التوظيف والعمل.

وقال الطريجي في تصريح صحفي اليوم ان الشركة ارسلت لهم عن طريق البريد الإلكترونى ما يفيد ضرورة استكمال اجراءات اعادة التعيين وتوقيع العقود مع الزام التنفيذ فى الاول من شهر سبتمبر مما لا يتيح لهم الوقت الكافى لمواجهة العقود ودراستها بشكل متأنى فالأمر يتعلق بمستقبلهم المهنى خاصة وان الكثير منهم موجودين خارج الكويت فى عمل او إجازات خاصة.

وتساءل الطريجى ما هو الضمان فى التزام الشركة فى استمرار توظيف الطيارين وعدم انهاء عقدهم بمجرد توقيع العقد الجديد خاصة وان العقد غير محدد المدة.

ونوه الطريجى ان الطيارين الكويتيين هم ذوى الخبرات المتميزة ومشهود لهم بذلك وقد آثروا الاستمرار فى العمل فى الناقل الوطنى لبلدهم ورفضوا الكثير من العروض الآخرى ومن الواجب علينا تامين مستقبلهم ورد الجميل لهم فهم اولاً وأخيراً أبناء هذا الوطن ويستحقون منا كل الاهتمام والتقدير .

وفي موضوع منفصل، وجه الطريجي سؤالا برلمانيا الى وزير الداخلية حول عددا من تم تجنيسهم وفق المرسوم 397 لسنة 2007، مشيرا الى أن بعض المجنسين محكوم عليهم في جرائم مخلة بالشرف والأمانة.

كما وجه الطريحي سؤالا الى وزير التجارة بشأن اللجنة المشتركة بين سوق الكويت للأوراق المالية وهيئة أسواق المال لترشيح نائب المدير العام للشؤون المالية لسوق الكويت.

وأوضح الطريجي في سؤاله ان الترشيح الى المنصب اسند الى شركة دفع لها 120 ألف دولار لاختيار الاشخاص المناسبين.

وطلب الطريجي في سؤاله بيان أسماء الاشخاص الذين تم ترشحهم من قبل الشركة والذين تم استبعادهم، والاسباب التي دعت الى تشكيل اللجنة، والسيرة الذاتية لمن تم استبعادهم بالاضافة الى خالد البدر والذي تم اختياره.

 

×