النائب الدويسان: العنوان الأبرز لتركيبة الحكومة الجديدة هو "هذا سيفوه وهذي خلاجينه"

قال النائب فيصل الدويسان أن العنوان الأبرز لتركيبة الحكومة الجديدة هو "هذا سيفوه وهذي خلاجينه" فيبدو اننا امام نهج لن يتغير وامام عقلية لم تستوعب دروس الماضي ولا الرسالة التي اوصلها الشعب الكويتي في تركيبة المجلس الحالية.

وأضاف الدويسان في تصريح صحفي تعليقا على التشكيل الوزاري الجديد "نقولها بصراحة وبصوت عال: ان امام هذه الحكومة استحقاقات مصيرية فثمة قوانين تم اقرارها في المجلس المبطل ولم تنفذ وأخرى تم تشويه لوائحها التنفيذية وافراغها من محتواها برعاية حكومية فضلا عن تعييينات خفاشية تمت في الظلام وفي غيبة المجلس".

وأشار الدويسان "أما قوانين كشف الذمة المالية وصندوق الاسرة والكراهية والوحدة الوطنية فقد وضعت للتباهي بها في المحافل الدولية دون ان نلمس اثر تطبيقها ولن يهدأ لنا بال الا بمحاسبة المتسبب في غرامة الداو"

وقال الدويسان "اذا ارادت الحكومة صك براءة شعبي فعليها حل المشكلة الإسكانية التي تعمدت خلقها وتقديم برنامج عمل مفصل يعكس رغبتها الصادقة بالعمل ذي حصص زمنية مبينة مسبقا فاذا لم تبادر الحكومة الجديدة بالتصدي لهذه الملفات الهامة فسنعيد للمؤسسة التشريعية هيبتها المفقودة بتفعيل الادوات الدستورية ومحاسبة المتخاذلين والمسئولين عن هذه الاخفاقات حتي لو طالت المسائله سمو رئيس مجلس الوزراء ، فلن نجامل على حساب مستقبل الكويت".