النائب النصف: الحكومة الجديدة تحتاج الى وزراء يحترمون الدستور والقوانين

أكد النائب راكان النصف أن الحكومة الجديدة تحتاج الى وزراء يحترمون الدستور وقوانين الدولة بالواقع العملي وليس عبر أداء القسم الدستوري فقط، لافتا الى أن العمل الوزاري يحتاج شخصيات معروف عنها نظافة اليد، وكفاءة الأداء والقدرة على فهم واقع العمل التنفيذي بشقيه السياسي والفني.

وقال النصف في تصريح صحفي أن مسؤولية رئيس الوزراء سمو الشيخ جابر المبارك في اختيار فريق عمله الحكومي لا تقف عند اختيار الأسماء، بل تمتد أيضا الى اطلاق يدهم في الاصلاحات وتنفيذ المشاريع والمحاسبة، مؤكدا في الوقت ذاته أن مسؤولية المبارك كذلك في مراقبة أداء وزراءه ومحاسبتهم متى ما بدر منهم تقصير في أعمالهم أو توجيه الوزارة الى خدمة مصالحهم.

وبين أن المرحلة المقبلة تتطلب من الحكومة برنامج عمل حقيقي وخطة تنمية واقعية يمكن تنفيذها وفق جدول زمني واضح، وليس عبر خطط تنموية انشائية طموحه في عباراتها وغير قابلة للتطبيق، لافتا الى أن الاصلاح السياسي والاقتصادي يجب أن يكون في مقدمة برنامج العمل، وجزء أساسي منه.

وأضاف أن برنامج عمل الحكومة سيكون المسطرة التي يتم التعامل وفقها مع السلطة التنفيذية، مشيرا الى أن الحكومة ستجد منا التعاون متى ما لمسنا منها الجدية في تنفيذ برنامجها، وستجد المحاسبة والمراقبة متى ما لمسنا منها التقصير.

 

×