النائب الشليمي: قانون الغاء الاختلاط لن يمر في أي دور انعقاد

أكد مقرر اللجنة التعليمية النائب خالد الشليمي ان قانون الغاء منع الاختلاط لن يمر في دور الانعقاد الحالي وفي اي من ادوار الانعقاد معتبرا الغاء "المنع" من العبث التشريعي.

وقال الشليمي في تصريح صحافي ان موضوع منع الاختلاط لم يصل الى اللجنة التشريعية او لجنة المرافق المعنية بهذا الامر، متسائلا: "هل هذا الامر مقصود به اثارة البلبلة داخل مجلس الامة في حين ان الجميع يدرك اننا ضد هذا التوجه ام يريدون التصادم داخل المجلس؟".

واكد الشليمي ان "هناك توافقا كبيرا بين اعضاء مجلس الامة لحسم الخلافات داخل اللجان او من خلال التصويت"، مؤكدا ان "هذا القانون لن يمر في دور الانعقاد الحالي او حتى ادوار الانعقاد القادمة"، معتبرا ان "هذا من العبث التشريعي، ونقول لبعض المندسين الذين يريدون اثارة البلبلة: لا تفرحوا".

وعلى صعيد اخر، ذكر الشليمي ان "اللجنة التعليمية ستوجه الدعوة الى وزير التربية وزير التعليم العالي د. نايف الحجرف لاستيضاح سياسة الوزارة تجاه خريجي الثانوية العامة هذا الصيف وكذلك مناقشته بخصوص الخريجين الذين يدرسون بالخارج ولم تعتمد شهادتهم الى الان، فالبعض منهم مضى عليه سنتان يدور في فلك وزارة التربية ولم يجد له حلولا وكذلك بحث خطة الوزارة لزيادة البعثات الخارجية اذ ان هناك توصية لتصل إلى 4000 طالب بدلا من 3300".

وأضاف ان اللجنة تحاول تلمس جاهزية الوزارة والجامعة والتطبيقي ازاء هذه المخرجات، لافتا إلى ان الارقام قد تتجاوز 20 الفا وآثرت اللجنة توجيه الدعوة للوزير للاجتماع غدا.

وقال الشليمي ان اللجنة ستطالب الوزارة بوضع خطة واضحة ومحددة واحصائيات ودراسات من سياسة التعليم المستقبلية، مبينا انه من غير المعقول كلما شارف فصل الصيف على البدء تكون هناك فوضى وترقب، مؤكدا ان اللجنة ستلزم الوزارة بتقديم خطة واضحة حتى يحاسبها المجلس على تنفيذها.