الوزير الحمود: لا رقابة مسبقة أو تراخيص لوسائل التواصل الاجتماعي في قانون الاعلام

أكد وزير الاعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب الشيخ سلمان الحمود أن قانون الاعلام الموحد يسعى الى اهداف هادف وحر، يؤكد على الحرية الاعلامية.

وقال الحمود عقل اجتماعه مع اللجنة التعليمية البرلمانية اليوم أن النواب وجهوا عددا من الملاحظات والاستفسارات حول القانون، مشيرا الى أن أنه أوضح للجنة أن لا توجد في القانون رقابة مسبقة أو ترخيص لوسائل التواصل الاجتماعي، مجددا التأكيد على أن وسائل التواصل الاجتماعي لا تخضع لأي رقابة مسبقة أو ترخيص.

وأوضح الحمود أن الوزارة ترحب في أي تعديلات على القانون من قبل السلطة التشريعية، لافتا الى أن القانون وضع تجارب سابقة وكثير من المقترحات فيه.

    وقال الشيخ سلمان الحمود في تصريح صحافي عقب حضوره اليوم اجتماع لجنة شؤون التعليم والثقافة والارشاد البرلمانية انه "تم توضيح وجهة نظر وزارة الاعلام في هذا الشأن واستمعنا الى ملاحظات الاخوة اعضاء اللجنة" مضيفا أن اللجنة طلبت بعض التوضيحات حول المشروع الخاص بالاعلام الموحد.

وأوضح أن وزارة الاعلام كجهاز فني متخصص وضع من خلال تجاربه في تطبيق القوانين الاعلامية خلال السنوات الست الماضية بعض المقترحات والتعديلات التي تؤكد على الحرية الاعلامية من خلال استبدال عقوبات الحبس بعقوبات مالية تخفيفا عن الوسط الاعلامي.

وأعاد التأكيد على أنه لا توجد رقابة مسبقة على وسائل الاعلام "بل أننا نسعى من هذا المشروع الى اعلام مؤثر وهادف والى مزيد من الحريات" مشيرا الى عدم وجود رقابة مسبقة أو ترخيص لوسائل التواصل الاجتماعي كافة وللوسائط مثل ال(واتس اب) عملا بأهمية الاعلام الحديث ومساهمته في تعزيز الاعلام الكويتي.

وأعرب عن ترحيب وزارة الاعلام بأي ملاحظات أو اقتراحات في هذا الشأن من السلطة التشريعية مشددا على احترامه "لكل آراء زملائنا في المهنة الاعلامية ولكل ما من شأنه تعزيز سلامة المجتمع وتماسكه آملا أن نوفق في تعزيز الاعلام والاعلاميين وتحقيق مصلحة الكويت دائما".

 

×