النائب خليل عبدالله: المجلس تايه وما يدري وين الله حاطه

اجتمع رئيس مجلس الامة بالانابة مبارك الخرينج اليوم بأعضاء مجلس الأمة وعرض خلاله ما تم التباحث حوله في اجتماع مجلس الوزراء أمس الذي ترأسه سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد.

وقالت ادارة الاعلام بمجلس الامة في بيان صحافي ان الخرينج أشاد خلال اجتماعه مع أعضاء مجلس الامة اليوم بالجهود المبذولة على المستويات كافة من أجل ترجمة وتنفيذ اهتمامات سمو أمير البلاد بتذليل جميع العقبات والتركيز على معالجة قضايا المواطنين وتسريع عجلة الاقتصاد.

ولفت الخرينج الى اهتمام سمو الكبير بالشباب لانهم أساس النهضة والتقدم وعصب الأمة وروحها وقلب الوطن النابض وساعده القوي مشيرا الى مطالبة سموه للوزراء بالرعاية والاهتمام بتوصيات الوثيقة الوطنية للشباب واخراجها الى حيز التنفيذ والعمل على تفعيلها عمليا كل في مجال وزارته.

وأعرب عن سعادته وترحيبه بهذه الدعوة التي تفضل بها سموه مبديا استعداد مجلس الامة للتعاون والعمل المشترك مع الحكومة لتسهيل وتذليل الصعاب والمعوقات التشريعية لدعم مسيرة التنمية والعمل على الاهتمام بجميع النواحي التي تهم المواطن في حياته ومعيشته والتي تعكس حرص صاحب السمو على متابعة كل ما يخص المواطنين من صعاب وتأكيد سموه على تحقيق كل متطلبات أبنائه المواطنين الأوفياء.

وأضاف الخرينج "اننا اكدنا لسمو الأمير ان اغلبية المجلس تدعم تأجيل الاستجوابات من اجل اعطاء الحكومة فرصة لانجاز المشاريع مع الاحتفاظ بحق النواب في المساءلة السياسية، مشيرا الى ان النائب ناصر المري اقترح على الاعضاء تشكيل لجنة نيابية لمتابعة التوجيهات الاميرية السامية بالتعاون مع الحكومة.

وفي نهاية الاجتماع اتفق المجتمعون على تشكيل لجنة من النواب بناء على اقتراح تقدم به النائب ناصر المري حيث أثنى رئيس مجلس الامة بالانابة مبارك الخرينج على هذا الاقتراح مطالبا بتشكيل لجنة تتكون من عضو من كل كتلة برلمانية بالمجلس.

وتمت الموافقة على ذلك لمتابعة الاولويات التي طرحها سمو أمير البلاد في الاجتماع الاخير لمجلس الوزراء والعمل على تذليل الصعوبات تجاه هذه الاولويات ودعم القرار الحكومي لتنفيذها.

من جهته، قال النائب خليل عبدالله بعد خروجه من اجتماع النواب مع نائب رئيس المجلس مبارك الخرينج: "هذا المجلس يضيع وقته في امور لا معنى لها ولا اظن ان آلية العمل ستسير بهذا الشكل وعموما هذا المجلس تايه وما يدري وين الله حاطه".

ومن جانبه، قال النائب د. صلاح العتيقي ان "نائب رئيس مجلس الأمة مبارك الخرينج أطلعنا في الاجتماع على نتائج لقائه بسمو الأمير وسمو رئيس مجلس الوزراء الذي أطلعهم بدوره على توجيهاته للوزراء بتطبيق جميع مع جاء في مؤتمر الشباب"، موضحا أنه تم تشكيل لجنة اقتصادية لتسريع المشاريع الاقتصادية، ومنها تعديل قانون نظام BOT فضلا عن قانون المناقصات.

النائب د. مشاري الحسيني ثمن مشروع "نهوض" للشراكة الوطنية بين الشباب والحكومة الذي باركه صاحب السمو وأحاله الى وزير الشباب، مضيفا: "بهذه المناسبة نتقدم بخالص الشكر والتهنئة إلى مقام صاحب السمو الامير وسمو ولي العهد وسمو رئيس مجلس الوزراء على نجاح المؤتمر ونعاهد سموه والشعب الكويتي والشباب الكويتي على وضع التوصيات محل التنفيذ من الناحية التشريعية وان نكون عونا للسلطة التنفيذية في ترجمة هذه التوصيات على أرض الواقع، وحفظ الله الكويت وأميرها وولي عهدها وشعبها من كل مكروه".

 

×