أمير البلاد للنواب: تجنبوا التصاريح التي تمس دول الخليج

استقبل سمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد بقصر السيف صباح اليوم رئيس مجلس الامة علي الراشد والسادة الاعضاء الذين شاركوا في جولة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية.

كما استقبل سموه بقصر السيف صباح اليوم رئيس مجلس الامة علي الراشد ورئيس لجنة مشروع الجواب على الخطاب الاميري النائب الدكتورة معصومة المبارك ومقرر اللجنة صفاء الهاشم واعضاء اللجنة النائب خالد الشطي والنائب عصام الدبوس والنائب فيصل الدويسان حيث رفعوا الى سموه تقرير لجنة مشروع الجواب على الخطاب الاميري لدور الانعقاد الاول للفصل التشريعي الرابع عشر.

هذا وقد زودهم سموه بتوجيهاته السامية لبذل المزيد من الجهود والعمل الدؤوب لتحقيق ما يصبو اليه المواطنون من تطلعات وامال بما يساهم في تعزيز مسيرة التنمية في البلاد من خلال التعاون المشترك بين السلطتين التشريعية والتنفيذية لما فيه مصلحة الوطن العزيز.

ونقل النائب حمد الهرشاني عن سمو أمير البلاد دعوته إلى تجنب التصاريح الصحافية التي تمس دول الخليج العربي أو ضرورة عدم التطرق إلى شخصيات لا تكون حاضرة جلسات مجلس الأمة.

وقال الهرشاني في تصريح للصحافيين اليوم إن سمو الأمير في اللقاء الذي جمعنا به أمس "شدد على ضرورة عدم المساس بالشخصيات خصوصا اننا نبحث عن أصدقاء وليس عن اعداء"، لافتا الى ان سموه "حض على ارساء سبل التعاون بين السلطتين التشريعية والتنفيذية، وأشاد بالتعاون الحكومي - النيابي وان المجلس الحالي سيستمر اربع سنوات".