النائب الصانع: المجلس حدد الرابع من أبريل المقبل لمناقشة تردي الخدمات الصحية

اعلن النائب يعقوب الصانع ان مجلس الأمة حدد جلسة الرابع من ابريل المقبل لمناقشة تردي الخدمات الصحية وفقا للطلب النيابي الذي تقدم به للمجلس، مشيرا الى ان هذه الجلسة ستتناول كافة الاوضاع الصحية وضرورة تطويرها إذ أنه على الرغم من اعتماد الميزانيات المالية الهائلة لتطوير الخدمات الطبية والصحية والعلاجية والوقائية والتي تقدر ب 2 مليار دينار  إلا أن هناك نقصا كبيرا في هذه الخدمات الامر الذي ادى لاهمال وتردي كبيرين في مستوى الخدمات الصحية في البلاد.

وقال الصانع في تصريح صحفي اليوم ان هذه الجلسة ستكون فرصة للحكومة لتشرح للمجلس اجراءاتها المقبلة لتطوير هذه الخدمات الصحية  من خلال سماع رأي وزير الصحة واركان الوزارة كما ان المجلس سيقر جملة من التوصيات التي من شانها ان تسهم في تطوير الخدمات الصحية والارتقاء بها للافضل خصوصا في ظل الاعتمادات المالية الكبيرة لوزارة الصحة.

واشار انه من المؤسف ان تنفق الدولة 2 مليار دينار  سنويا على القطاع الصحي والوضع من سيء إلى أسوء  فضلا عن عدم القدرة على التماشي مع الزيادات المطردة بالتعداد السكاني  وحتى الآن لم يتم انشاء اي مستشفى حكومي جديد   ومتخصص للعلاج  باستثناء مستشفى جابر والذي لا يزال قيد الانشاء مشددا على ضرورة عقد هذهالجلسة وتناول كافة المقترجات النيابية وترجمتها  على ارض اواقع.

معربا عن امله بأن تسهم هذه الجلسة في تسريع عجلة تطوير الخدمات الصحية  اخذين في الاعتبار مسؤولية الدولة وفقا للدستور عن هذا الملف وفقا للمادة 11 منه والتي تنص على ان "تكفل الدولة المعونة للمواطنين في حالة الشيخوخة او المرض او العجز عن العمل ، كما توفر لهم خدمات التأمين الاجتماعي والمعونة الاجتماعية والرعاية الصحية".

 

×