حقوق الانسان البرلمانية: سجن الشاعر القطري بن ذيب صدمة للخليج العربي

قال رئيس لجنة حقوق الإنسان البرلمانية النائب خالد العدوة لقد صدمت كما صدم غيري على امتداد الخليج العربي بالحكم الذي صدر اليوم بحق الشاعر الكبير محمد بن الذيب العجمي بالسجن 15 سنة من محكمة الاستئناف القطرية.

وأضاف العدوة في تصريح صحفي اليوم "مع تقدرينا ومحبتنا للشقيقة قطر ولأميرها ولولي عهدها كنا نتأمل أن يطلق سراح ابن الذيب، اذ انه زج في السجن منذ عام 2011"، قائلا نحن لا نسمح لانفسنا بالتدخل في شؤون قطر الداخلية، فهي تخص القطريين، ولكننا كأخوان لابن الذيب وابناء عمومة ومحبين له، نرفع الصوت ومنذ أن اعتقل بضرورة الإفراج عنه و اطلاق سراحه، كونه لم يرتكب من جناية سوى قصيدة نظمها.

وأكد العدوة الشعراء ليس محلهم السجن والقصائد لا تغتال وتعتقل منذ أن عرف الإنسان الشعر و الابداع، ورحم الله امير الشعراء احمد شوقي عندما قال" جاذبتني ثوبي العصي وقالت أنتم الناس أيها الشعراء"، فالحرية قريبا لابن الذيب العجمي ونسأل اللع ذلك، فهو ولينا والقادر عليه بإذنه تعالى و الله المستعان.

 

×