الفزيع وحماد والتميمي يأجلون استجوابي المالية والنفط لتجنب التعارض مع استجواب القلاف

قرر النواب نواف الفزيغ وسعدون حماد وعبدالله التميمي تأجيل استجوابيهما لوزيري النفط والمالية تجنبا لتقاطعهما مع بعضهما او مع الاستجواب المقدم من النائب القلاف لوزير المواصلات سالم الاذينة وحتى يأخذ كل استجواب حقه في المناقشة.

وقال الفزيع في مؤتمر صحافي عقده اليوم انه اتفق مع النائبين سعدون حماد وعبدالله التميمي على تأجيل استجوابي وزير النفط هاني حسين ووزير المالية مصطفى الشمالي حتى لا يدرجا في نفس الجلسة التي يناقش فيها الاستجواب المقدم من النائب حسين القلاف لوزير المواصلات سالم الاذينة.

وبين الفزيع ان تقديم استجوابي النفط والمالية بعد ان تقدم النائب القلاف باستجواب وزير المواصلات يعني ان الاستجوابات الثلاثة ستناقش في جلسة واحدة وهذا يعني ان الاستجوابات لا تجد صداها اللازم مشيرا الى انه اتفق مع حماد والتميمي على التنسيق لتقديم استجوابيهما بحيث تتم مناقشتها كل على حدة في جلستين منفصلتين.

وذكر "اننا شهدنا في السابق مناقشة 4 استجوابات في جلسة واحدة ولا نريد لذلك ان يتكرر معنا لان استجواباتنا مستحقة ونريد ان تأخذ صداها الكافي".

وبسؤاله ان كان سيلجأون الى التأجيل مجددا في حال تقديم استجوابات جديدة من نواب اخرين، قال الفزيع: "لكل حادث حديث ولكن نتمنى على الزملاء ان يحترموا رغباتنا ووضوحنا في التعامل، ويجب ان يظهر المجلس ككل صورة امثل في التعامل فيما بين النواب انفسهم"، متداركا: "ولكن اذا حصل هذا الامر بالتأكيد سيكون لنا تنسيق اخر".

 

×