مجلس الأمة: إقرار مراسيم "الصوت الواحد" والرياضة وحماية الوحدة الوطنية

أقر مجلس الأمة في جلسته اليوم الثلاثاء عدة مراسيم ضرورة وعلى رأسها مرسوم "الصوت الواحد" والذي أثار موجة من الاحتجاجات السياسية ضد صدوره، مما أدى الى مقاطعة عدد من القوى السياسية للانتخابات البرلمانية الأخيرة.

وجاءت نتيجة التصويت على تقرير لجنة الشؤون الداخلية والدفاع بشأن المرسوم بموافقة 49 عضوا من اصل الحضور وعددهم 54 عضوا فيما رفض المرسوم عضوين وامتنع ثلاثة اعضاء عن التصويت.

أما مرسوم الضرورة بتعديل قانون الرياضة، فرغم بعض الملاحظات التي أبداها عددٌ من النواب إلا أنه خرج الى النور بعد تهديدات رئيس الاتحاد الكويتي الشيخ طلال الفهد السابقة بعودة الإيقاف الدولي لأنشطة الكويت الرياضية إن لم يقر المرسوم، كما ألمح في تصريحات صحفية سابقة أن عدم إقرار المرسوم في جلسة اليوم قد يوقف مشاركة الكويت في بطولة كأس الخليج المقامة حاليا في مملكة البحرين.

وجاءت نتيجة التصويت بموافقة 38 عضوا من اصل الحضور وعددهم 51 عضوا فيما رفض المرسوم اربعة اعضاء وامتنع تسعة اعضاء عن التصويت.

ووافق المجلس اثر ذلك على مقترح باحالة التعديلات المقدمة من عدد من النواب على مرسوم الرياضة الى اللجنة الصحية لدراستها وتقديم تقرير بشأنها الى المجلس.

واكدت الحكومة على لسان وزير الاعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب الشيخ سلمان الحمود دعمها مرسوم الضرورة بشأن الرياضة وحرصها على توفير كل الامكانات لدعم الشباب وتطوير طاقاتهم ومواهبهم.

وقال الشيخ سلمان امام المجلس "اؤكد ان الحكومة تدعم مرسوم الضرورة واتعهد بدراسة كل المقترحات التي تقدم بهذا الشأن".

واضاف ان وزارة الشباب "حريصة كل الحرص على توفير الامكانات لدعم الشباب لاسيما انهم الاساس في كل مجتمع ونحن حريصون على دعم الرياضة وكل ما من شأنه تطوير قدرات الشباب وطاقاتهم".

وأقر المجلس بأغلبية 39 عضوا المرسوم بقانون رقم (19) لسنة 2012 في شأن حماية الوحدة الوطنية بعد مناقشته والتصويت عليه.

وجاءت نتيجة التصويت على تقرير لجنة الشؤون التشريعية والقانونية بشأن المرسوم بموافقة 39 عضوا من اصل الحضور وعددهم 48 عضوا فيما رفضه عضو واحد وامتنع ثمانية أعضاء عن التصويت.

من جانب آخر، رفض المجلس رفع الحصانة عن النائب نواف الفزيع في الدعوى المرفوعة من النائب السابق د. وليد الطبطبائي وأخرى من أمن الدولة بتهمة مساس النائب بالذات الأميرية على خلفية حديثه في ندوة انتخابية عن تقديم رشاوى لاقرار قانون حقوق المرأة السياسية.

 

×