الرئيس الراشد: الوضع السياسي غير مناسب لأي تعديلات دستورية

أكد رئيس مجلس الامة علي فهد الراشد أنه لم يتسلم أي مقترح لتعديل أي مادة من مواد الدستور ولم يسمع عن أي شيء بهذا الخصوص معتبرا ان الوضع السياسي الذي تعيشه البلاد غير مناسب لتعديل اي من مواده.

وقال الراشد في تصريح للصحافيين في مجلس الأمة اليوم "لم أسمع عن أي نوايا أو توجه أو اقتراح لتعديل أي مادة من مواد الدستور الا من خلال احدى الصحف" مضيفا ان الوضع السياسي لا يتحمل تعديل أي مادة من مواد الدستور في الفترة الحالية.

وعن تشكيل مكتب مجلس الامة فريقا لبحث الاولويات أوضح ان مكتب المجلس كلف بحث الاولويات وخاطب جميع اللجان البرلمانية لارسال اولوياتها مشيرا الى ان بعض اللجان البرلمانية الدائمة كالمالية والتشريعية والميزانيات أرسلت أولوياتها حسب الموعد بينما طلبت لجان أخرى التأجيل.

وذكر ان الفريق مكون من ثلاثة من اعضاء المكتب بالاضافة الى أربعة نواب آخرين لبحث هذه الأولويات وكذلك الاولويات التي سترفعها الحكومة مبينا ان المكتب أعطى جميع اللجان مهلة عشرة أيام كي ترفع اولوياتها في موعد اقصاه يوم الخميس بعد المقبل.

 

×