النائب الشطي: سأسلط الضوء على الوجه الحقيقي للمعارضة الملطخ بـ"الطائفية"

أكد النائب مجلس الأمة خالد الشطي أنه سيعري المعارضة ويسلط الضوء على "وجهها الحقيقي الملطخ بالطائفية والدجل والزيف"، موجها خطابه لغير الاسلاميين منهم "هل أنتم حلفاء هؤلاء؟."

وقال الشطي في موقعه على تويتر عبر تساؤلات طرحها "أليست إثارة طائفية أن يقيم 30 حلقة تلفزيونية ليثبت أن للشيعة كتاباً آخر غير القرآن؟ ثم يتهرب من المباهلة بعد عجزه عن إثبات دعواه؟، مضيفاً هل يستحق مثل هذا الشخص التكفيري الذي يأجج الفتن ويشعل الضغائن والأحقاد الطائفية أن يدعم من أموال الوقف وباسم الدولة والحكومة؟.

وذكر الشطي أنه من الأمراض التي تفشيها المعارضة: ثقافة ملكية المباني الحكومية، فتحسب نشر الملصوقات على حوائطها حق مكتسب، كاقتحام مجلس الأمة!، مردداً من لا يريد المساءلة عليه عدم الوقوع في أسبابها.

وطالب الشطي وزارة الأوقاف أن تسحب المبلغ الذي قدمته لعثمان الخميس، وتمتنع عن تكرار هذا الخطأ، مضيفاً إنهم يخشون الرد الذي سيترتب على جواب الأوقاف، من كشف طبيعة الأنشطة وخطر المناهج التي تدرس في مثل تلك المدارس، لذا يفتعلون ضجة.

وأختتم الشطي هناك قائمة طويلة من الممارسات الخاطئة كاستضافة مشايخ طائفيين ودعاة متطرفين وتمكينهم من منابر الدولة وتسخير إمكانياتها لهم على حد تغريداته.

 

×