الرئيس الراشد: لجنة تحقيق لتقديم اسم رئيس الوزراء قبل رئيس المجلس بخبر لـ"كونا"

قال رئيس مجلس الامة علي الراشد ان وزير الاعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب الشيخ سلمان صباح السالم الحمود الصباح "شكل لجنة تحقيق في الخطأ الاداري الذي وقعت به وكالة الانباء الكويتية (كونا) لدى بثها خبرا يتعلق بمجلس الوزراء وتم خلاله تقديم اسم رئيس مجلس الوزراء على اسم رئيس مجلس الامة في عرض الخبر".

وأضاف الراشد في تصريح للصحافيين اليوم ان رئيس مجلس الادارة المدير العام لوكالة الانباء الكويتية (كونا) الشيخ مبارك الدعيج الابراهيم الصباح "اتصل بي معتذرا عن هذا الخطأ غير المقصود مبينا ان (كونا) بثت الخبر كما جاءها من مجلس الوزراء من دون تصحيح الخطأ البروتوكولي لان اسم رئيس مجلس الامة بصفته يتقدم على اسم رئيس مجلس الوزراء حسب الدستور".

واستبعد الراشد وجود سوء نوايا في بث الخبر المتضمن الخطأ البروتوكولي مرجحا عدم تكراره في المستقبل.

في سياق آخر وحول زيادة عدد الجلسات البرلمانية أفاد الراشد بأنه "تم التوافق على زيادة الجلسات لتكون ثلاث جلسات كل اسبوعين بعقد جلسة يوم الخميس في الاسبوع الذي تعقد فيه الجلسات يومي الثلاثاء والأربعاء بهدف الاستعجال في استكمال جدول الأعمال وسيتم عرض ذلك على المجلس للتصويت عليه".

وعن أولويات السلطتين قال الراشد انه "تم اخطار اللجان البرلمانية لاعداد أولوياتها تمهيدا لعرضها في اجتماع يعقده مكتب المجلس مطلع الاسبوع المقبل بحضور الحكومة من اجل التوصل الى تصور حول الاولويات سيعرض على مجلس الامة في جلسته المقبلة للتصويت عليه".

وعلى صعيد متصل، تقدمت وكالة الانباء الكويتية (كونا) بالاعتذار من الرئيس مجلس الراشد على "الخطأ الفني غير المقصود في خبرها الذي بثته يوم الاربعاء الماضي الموافق 26 ديسمبر الجاري بعنوان (سمو أمير البلاد يترأس اجتماعا استثنائيا لمجلس الوزراء) وتضمن خطأ فنيا لناحية الترتيب البروتوكولي لرئيس مجلس الأمة في حضور الجلسة."

وأكدت كونا في بيان لها "احترامها وتقديرها للسلطة التشريعية متمثلة برئيس مجلس الامة علي الراشد"، موضحة أنها تلقت الخبر بصيغته الحرفية من قبل مصدره أي مجلس الوزراء متضمنا الخطأ البروتوكولي آنف الذكر حيث يتم حاليا وبمتابعة عليا من ادارة الوكالة اجراء تحقيق حول بث الخبر بما من شأنه في المجمل عدم تكرار هذا الخطأ غير المقصود مستقبلا.

وجددت "كونا" الاعراب عن بالغ التقدير لرئيس مجلس الأمة وعظيم الاحترام للسلطة التشريعية والدور الكبير الذي تقوم به باعتبارها ركيزة أساسية من ركائز دولة الكويت كما تؤكد الوكالة حرصها على المواكبة الاعلامية الدؤوبة وفق أعلى درجات المهنية الاعلامية.

 

×