الرئيس الخرافي: مرسوم ضرورة لمعالجة سلبيات عدد الأصوات أسهل وأسرع

أعلن رئيس مجلس الأمة جاسم الخرافي عن اتخاذ الاجراءات الدستورية واللائحية تجاه الاستجواب المقدم من النائب فيصل الدويسان لرئيس الوزراء سمو الشيخ جابر المبارك وتم احالته الى اللجنة التشريعية البرلمانية، مشيرا الى أنه أبلغ سموه ولم يحصل على تعليق أو رد منه.

وقال الخرافي في تصريح للصحفيين اليوم الثلاثاء في مجلس الأمة أن مراسيم الضرورة حسب المادة 71 من الدستور بيد سمو الأمير أما ما يتعلق بموضوع عدد الأصوات المتاحة لكل ناخب فهناك اختلاف في الرأي، مبينا أن هذه الديمقراطية "فهناك من يعتقر باستمرار الاصوات الأربعة واتاحة المجال للمجلس القادم وهناك من يتبنى تقليص العدد للحد من ممارسات معينة كالفرعيات".

وأضاف الخرافي أن قانون تجريم الفرعيات غير قابل للتطبيق بسبب التكتيكات التي تتم فيها، واحتكار الفرعيات لمجاميع معينة، مؤكدا أن تقليص الأصوات يتيح الفرصة للأقليات ليكون لهم فرصة في المجلس كما يمنع الاتفاقات غير القانونية والبعيدة عن المبادئ.

وأكد الخرافي على ضرورة نظر المجلس القادم في هذا الأمر ومعالجته، مبينا أنه يرى أن اصدار مرسوم ضرورة في هذا الشأن "اسرع وأسهل" لمحاربة السلبيات وبامكان رفضه في المجلس القادم.

وحول لقاءه بسمو الأمير، قال الخرافي "سموه لا يزال يستمع للاراء ولم يتخذ اي اجراء، والموضوع الان امام سموه فهو يستمع لوجهات النظر وفي حال صدر عنه توجيه معين فسانفذ توجيهاته".

 

×