النائب هايف: القول أن العلمانية فيها عدالة يمثل طعن في الاسلام

أكد النائب  محمد هايف أن من يقول أن العلمانية فيها العدالة والحرية فهذا طعن مبطن في الاسلام، مشيرا الى أن التاريخ يشهد منذ أن طبق بداية من دولة الخلفاء الراشدين الى آخر دول الخلافة.

وقال هايف في "تويتر" اليوم الاربعاء أن بقاء الكنائس في مصر وسوريا والعراق واليمن منذ أكثر من ألف عام في حماية دول الخلافة المتعاقبة يبطل كل شبهة وهو دليل على حرية وعدالة الاسلام.

وأوضح هايف أنه لا غرابة الشباب المدافعين عن العلمانية لا يعرفون حقيقتها ولا بداية نشأتها  ولا الى أين ستنتهي بهم، مشيرا الى أنهم ضحية لأفكار مستوردة وبعضهم عبارة عن رد فعل.