النائب الوعلان: الأغلبية قدمت استقالتها من مجلس القبيضة منذ بداية الحل

قال النائب مبارك الوعلان ان اجتماع كتلة الاغلبية للتشاور حول تجمع ساحة الارادة والكل مدرك حجم الهجوم علي الاغلبية التي همها صالح البلد والصالح العام.

جاء ذلك على هامش اجتماع الاغلبية في ديوان الوعلان اليوم وبحضور ١٢ عضو من الكتلة.

وعن قضية  استقالة نواب مجلس ٢٠٠٩  قال الوعلان فالكل يعرف اننا كان لنا موقف معلن  والكتلة كان لديها توافق وشبه اجماع علي ان مجلس ٢٠٠٩ ساقط شعبيا ولا يمكن ان نقبل بمجلس قبيضة ان يعود ونحن قدمنا استقالاتنا منذ بداية  الحل وهذا موضوع مفروغ منه والكل يعترف بذلك ونحن نعيش فراغا تشريعيا ونحن غدا مطالبنا عدم العبث بنظام الدوائر والمجلس القادم هو المعني بذلك وما تفعله الحكومة الحالية هو امتداد للحكومة السابقة التي نشرت الفساد ومن غير المنطق ان يعود مجلس القبيضة واتفقنا علي ذلك وغدا ستكون رسالتنا واضحة.

واكد الوعلان ان قضية الاستقالة مفروغ منها ولن نعترف بمجلس القبيضة ومنعدم ولو كنا نبحث عن مصالح فالطريق مفتوح لكننا اشترينا كرامة اهل الكويت وعزته .
وقال ان اللجنة التنسيقية تبحث في انشاء الجبهة الوطنية ومازالت الحكومة تجتمع بخيلها وركابها علي الفساد وعلي الشر وتدمير هذا البلد.

وتمنى الوعلان ان يكون هناك حضور كبير غدا لاننا ارتضينا الخط النظيف متوقعا حضور كبير فالحركات الشبابية هي الرقم الصعب لانهم اسقطوا مجلس ٢٠٠٩ وهم البداية والنهاية وهناك توافق بين مطالبنا ومطالبهم فهم نبض الشارع  والوثيقة تمثل الشباب.

 

×