الخرافي: الحكومة تحضر جلسة الثلاثاء والعدوة فقط اعتذر عن الحضور

أعلن رئيس مجلس الأمة جاسم الخرافي أنه تبلغ بحضور الحكومة جلسة المجلس المقرر عقدها يوم الثلاثاء المقبل وذلك في إطار الإجراءات الدستورية الواجب إتباعها لتنفيذ حكم المحكمة الدستورية.

وقال الخرافي في تصريح للصحفيين في مجلس الأمة اليوم أن النائب خالد العدوة اعتذر عن حضور الجلسة، لافتا إلى أنه لم يتسلم أي اعتذارات أخرى، مؤكدا في الوقت ذاته أنه لا يستطيع الجزم بإمكانية توافر النصاب اللازم لعقد الجلسة من عدمه.

وأوضح أن النائب د. محمد الحويله قدم استقالته اليوم من عضويه المجلس لكنه لم يتسنى إدراجها على جدول أعمال الجلسة، كما تسلم الأسبوع الماضي استقالة النائب محمد المطير وتم إدراجها على بند الأوراق والرسائل الواردة.

وعن الاستقالات الأخرى التي أعلن عنها النواب، قال الخرافي "لم تصلني أي استقالة إلا من النائبين المطير والحويله".

وردا على سؤال حول إن كانت الحكومة ستحضر بكامل وزرائها، أجاب "إن هذا السؤال يوجه إلى الحكومة فما أبلغته إن الحكومة ستحضر أما طبيعة ونوعية هذا الحضور فلا معلومات لدي".

وأضاف الخرافي أن هذه الجلسة تتضمن في جدول أعمالها بندا خاصا بأداء الحكومة اليمين الدستورية، والمنطق يقول أن على كل الوزراء الحضور، لكن لا أعلم حتى الآن عن ما هية هذا الحضور.

وأبدى الخرافي تفهمه لقلق المواطنين من الوضع السياسي الراهن، مؤكدا على أن السبيل للخروج من هذا الوضع يتطلب التطبيق السليم لمواد الدستور، وهو ما من شأنه تحقيق الاستقرار المنشود، ويطمئن المواطنين إلى سلامة الإجراءات المستقبلية، محذرا من أن أي تلكؤ أو تردد في التطبيق الكامل لمواد الدستور، يعني مزيدا من عدم الاستقرار ومزيدا من الفوضى.
 

×