محمد الدلال: حملة الاعتقالات في الامارات لا مبرر قانوني او حقوقي لها

ندد نائب مجلس الأمة 2012 المبطل د.محمد الدلال بحملة الاعتقالات الأخيرة التي نفذتها السلطات الإماراتية في بلادها، والتي قال إنها مست أشخاص كرام، منهم د.محمد الركن, د.محمد المنصوري، والذين وصفهم بـ "محبين لوطنهم دعاة للإصلاح والحريات وحقوق الإنسان".

وأبدى الدلال في تصريح له عبر موقعه على "تويتر" استنكاره لتلك الحملة من الاعتقالات، قائلاً: إنها حملة لا مبرر قانوني أو حقوقي لها، أملاً من حكام الإمارات وأهلها بالإفراج عن المعتقلين من دعاة الإصلاح ومن الحقوقيين "حسب وصفه لهم" ليكونوا في رمضان مع أهاليهم, مطالباً بتمكين محاميهم من الاتصال بهم والسماح لأهاليهم بزيارتهم.

ومن جانبه قال النائب د. جمعان الحربش أن ما يحدث من اعتقالات لأبناء الإمارات المخلصين والدعاة الناصحين غريب على العلاقة بين الحاكم والمحكوم ولا يمكن استمراره.