النائب البراك: الشعب سيواجه العبث بالدوائر الانتخابية بالنزول الى الشارع

أكد النائب مسلم البراك ان "الشعب الكويتي الذي أسقط مجلس الخزي والعار مجلس القببيضة ينتظر قرارا سريعا من رئيس الوزراء المكلف سمو الشيخ جابر المبارك لدفن الجثة الهامدة المتعفنة (مجلس 2009)، حتى لا تتعرض الحياة السياسية إلى المزيد من التلوث الذي مارسه هذا لمجلس المقبور".

وقال البراك في تصريح صحافي اليوم الثلاثاء "أقول لرئيس الوزراء المكلف لا تضع بيض السلطة والحكومة في سلة" المغرب المدبر" الذي وصل إلى مرحلة محاولة استغفال الشعب والسلطة وهو يقول" إلى الآن لا أعرف أسباب حل مجلس 2009".

وتابع البراك: "وأقول لرئيس الوزراء المكلف ان الضغوط التي تمارس هنا وهناك للعبث بالدوائر الانتخابية أو العبث بالنظام الانتخابي من خلال تقليص حق الناخب بالأصوات من 4 إلى 2 ما هي إلا تزوير لإرادة الناخب وستخلق مواجهة بين السلطة وأبناء الشعب الكويتي، لا يستفيد منها إلا المخربون وآكلي أموال السحت والراغبون بالانقضاض على مقدرات الأمة".

وبين البراك ان مراسيم الضرورة لها استثناءاتها ولكن اين هي الضرورة بوجود قانون انتخابي قائم ومقر وصادر من السلطة التشريعية وصدق عليه سمو الأمير؟ إلا إذا كانت تنفيذا لأجندة مؤسسة الفساد والمفسدين وكانت هي المطلوبة، وأصبحت الضرورة هي إسقاط المعارضة والنواب الشرفاء وان الهدف هو الاتيان بمجلس صنيعة  السلطة من اجل ضرب الدستور والانقضاض على المكتسبات الشعبية.

واختتم البراك تصريحه محذرا من اي مساس بالنظام الانتخابي بقوله: ان هذا الأمر سيواجهه أبناء الشعب الكويتي بالنزول إلى الشارع والاعتصامات السلمية وان المراهنة على غير الشعب الكويتي أثبتت كل الأحداث التاريخية أن مصيرها الفشل والخزلان.

 

×