الأغلبية البرلمانية: نطالب الحكومة بمقاطعة الدول المؤيدة للنظام السوري

طالبت الاغلبية النيابية بمقاطعة الدول الداعمة والمؤيدة للنظام السوري، وخصوصا روسيا والصين وايران، داعية في بيان اصدرته اليوم عن المجزرة المستمرة في سورية مجلس التعاون الخليجي لتبني موقف المقاطعة.

وقالت في البيان: "وفقا لكل المواثيق الدولية الانسانية، فان ما يحدث في سورية من إبادة شعب باكمله ومجازر بشرية طالت الرجال والنساء، وحتى الاطفال لم يأمنوا من غوائل هذا النظام وغدره. بالامس القريب حدثت مجزرة في بلدة القبير ذهب ضحيتها 129 من الارواح البريئة وقبلها مجزرة الحولة البشعة التي طالت الاطفال قبل النساء والرجال، ومنذ اليوم الاول للثورة الحرة للشعب السوري والقتل والتشريد مستمر".

وقال البيان: "كل هذا يحدث امام اعين العالم ومستمر بفيتو روسي وصيني في مجلس الامن بمنع معاقبة هذا النظام المجرم وبدعم واضح من دول كايران التقت مصلحتها مع مصلحة النظام السوري في سفك دماء هذا الشعب ووأد ثورته".

واضاف: "لذلك نطالب نحن اعضاء مجلس الامة الكويتي بمقاطعة الدول الداعمة والمؤيدة لهذا النظام المجرم ونخص بالذكر روسيا والصين وايران، وندعو هيئة الامم المتحدة وجامعة الدول العربية وخصوصا مجلس التعاون الخليجي لتبني موقف المقاطعة وانزال اقصى العقوبات بهذه الدول التي تعم الانظمة المجرمة والديكتاتورية والتي تئد ارادة الشعوب وحريتها وكرامتها".