النواب: ضرورة محاسبة المتسبب في تغريم الكويت مبلغ المليارين دولار لشركة داو

تفاعلت قضية التعويض الذي حصلت عليه شركة الداو للكيماويات الأمريكية من الكويت بقيمة 2.16 مليار دولار نيابيا وحكوميا.

فعلى الصعيد الحكومي يعقد رئيس الوزراء سمو الشيخ جابر المبارك اجتماعا عاجلا مساء اليوم مع وزير النفط هاني حسين والقيادات النفطية لبحث ملف التعويض.

أما نيابيا، فطالب النائب د. عبيد الوسمي رئيس الوزراء سمو الشيخ جابر المبارك بأن يصدر قرارات عاجلة وفورية بوقف كل من شارك أو ساهم في صفقة الداو، وكذلك في إجراءات التحكيم فيها.

وقال الوسمي من موقعه على تويتر أن الحالة الوحيدة التي ستعفي رئيس الوزراء من مسؤوليته أن يدفع المبلغ من حسابه الخاص، مضيفا "عدا ذلك فأموال الكويت ليست مستباحة لأحد والمحاسبة بقدر الضرر".

وبين الوسمي أن من حق الشعب أن يقف على الحقائق كاملة بدقة ووضوح وعندها يحاسب على قدر خطأه.

أما النائب د. محمد الكندري فأوضح أن الأحكام بشأن الغاء صفقة الداو وتكبيدها المال العام أكثر من مليارين دولار يجب أن تشكل لجان تحقيق ومحاسبة المسؤولين.

من جهته، أعلن النائب د. عبدالحميد دشتي أنه يبحث تقديم شكوى للنائب العام ضد النواب والمسؤولين ممن تسبب بتغريم الكويت مبلغ التعويض.

أما النائب رياض العدساني فأعلن أنه سيتقدم بتشكيل لجنة تحقيق في غرامة الغاء عقد الداو وذلك حفاظا على المال العام.

 

×