النائب السلطان: المويزري نقل للأغلبية مخاطر تتعلق بأمن الكويت

اعتبر نائب رئيس مجلس الامة خالد السلطان الاستجواب حقا لكل نائب، مبينا ان "كتلة الأغلبية بحثت استجواب وزير المالية مصطفى الشمالي من حيث البنود ولم تدخل في التفاصيل، ويبقى الاتفاق على توقيت تقديمه في الاجتماع الذي سيعقد في ديوانية النائب مبارك الوعلان السبت المقبل".

وقال السلطان في تصريح للصحافيين اليوم ان "وزير الاسكان شعيب المويزري حضر جانبا من اجتماع النائب الشايع الذي عقد امس الاول لكنه لم يتطرق الى استجواب الشمالي وحل المجلس وانما طرح قضية عامة تهم امن البلد، وما نقل في بعض الصحف غير صحيح، ونحن في كتلة الأغلبية يهمنا تحقيق انجازات يتطلع اليها الشعب الكويتي، ولا يوجد لدينا اي فيتو ضد الاستجواب، وهناك تجاوزات حصلت في عهد الوزير الشمالي وأثرت شخصيا بعض التجاوزات في مجلس 2009، وقدمت اسئلة برلمانية ورفض الوزير الاجابة واحيل الامر الى ديوان المحاسبة ولم يمكن الاطلاع على الملفات، ووضع وزير المالية يختلف عن وضع الوزراء الاخرين لان لديه مخالفات كثيرة تقع تحت مسؤوليته".

وذكر السلطان "اننا بانتظار محاور الاستجواب ونرى ان التغيير مطلوب في هذه الحقيبة تحديدا لان هناك اطروحات للمال العام تعود الى تساهل الوزير، وهو مقصر ومتهاون".

وجدد السلطان قوله ان "المويزري حمل قضية تهم امن الكويت وهناك معلومات خاصة لا يمكن طرحها على الملأ، والمويزري لم يكن مرسلا من قبل الحكومة وانما اجتهاد شخصي وعموما هو عضو في الحكومة والمجلس وكتلة الـ 36، وحسب تقييم المويزري ان هناك مخاطر تتعلق بأمن الكويت وهو ارتأى نقل ذلك الى الكتلة وما تطرق له الوزير قضايا تشغلنا في الفترة الاخيرة وكلامه في محله، واشرت اليها في اكثر من تصريح ونحن لدينا قناعة ان هناك مخاطر يجب ان تؤخذ في الاعتبار".

 

×