النائب عاشور: المطالبة بالافراج عن المليفي تدخلا بعمل السلطة القضائية

طالب النائب صالح عاشور بالافراج عن المعتقلين البدون الذين اعتقلوا بسبب مطالبتهم بحقوقهم القانونية والانسانية المشروعة .

واضاف عاشور ان المعتقلين البدون خرجوا في تجمع سلمي في مكان عام وبدون مسيرات للمطالبة بحقوقهم وتم التعامل معهم بطريقة غير حضارية من قبل القوات الامنية وبما ان هناك اقرار حكومي لحقوقهم بما فيها حق التجنيس فيجب الافراج عنهم بأسرع وقت .

ومن جهة اخرى رفض عاشور المطالبات بالافراج عن الكاتب محمد المليفي قائلا ان هناك اكثر من قضية ضده منظورة في النيابة العامة لاحتقاره وازدرائه المذهب الجعفري بالاضافة الى تقويض النظام الاجتماعي واثارة الفتن الطائفية في البلاد وقد تم تحويلة للنيابة وحجزه من قبل قاضي التجديد وبالتالي يرجع امره الى القضاء

وبين عاشور اننا نستغرب مثل هذه المطالبات وانه يجب علينا ان لا نتهاون في مثل هذه القضايا حتى لا نشجع اي طرف من الاطراف مستقبلا على اثارة مثل هذه القضايا التي تشق الوحدة الوطنية وتغذي التعصب في المجتمع وهو امر يرفضه المجتمع الكويتي .

واضاف عاشور ان المطالبة بالافراج عن المليفي من البعض هي محاولة للتدخل في عمل السلطة القضائية والتي كنا ومازلنا نطالب باستقلاليتها وتنزيهها عن العمل السياسي وعدم التدخل في عملها

وبين عاشور ان وزارة الداخلية لايجوز لها التنازل عن الدعوى المرفوعة ضد المذكور كون ان القضية دفاعا عن الامن الاجتماعي ونحذرها من الانصياع للضغوطات في هذا الامر مع تأييدنا للتعامل الانساني مع اي متهم مهما كان الاتهام الموجه اليه .

×