النائب الصقر: نشيد بالمبادرة الشبابية لاحياء ذكرى شهداء الكويت

أشاد النائب محمد الصقر بالمبادرة الشبابية بإحياء ذكرى شهداء الكويت عامة، وشهداء بيت القرين خاصة، بتجمع رمزي ووضع الزهور بجانب بيت شهداء القرين "لإعلاء قيمة الفداء والوحدة الوطنية، التي جسدها حدث مقاومة مجموعة المسيلة في هذا البيت، الذي يمثل أحد رموز انسجام وتماسك ووحدة مكونات المجتمع الكويتي الأصيل"، مؤكداً أهمية "استخلاص العبر من تلك الذكرى المجيدة، وإيجاد من فحوى أفعالها ترياق لمواجهة الممارسات السلبية المستجدة على وطننا والتي تهدد السلم الاجتماعي والوحدة الوطنية".

ودعا الصقر، في تصريح صحافي اليوم جميع الأجيال، وبخاصة الشباب الى "التأمل في ذكرى استشهاد أبطال القرين، وتضحيات ثلة من خيرة رجال وشباب الكويت ومن كافة أطيافها ومذاهبها الذين قاوموا الاحتلال الصدامي البغيض بأغلى ما يملكون؛ بأرواحهم ودمائهم دون أن يكون لذلك أي مكاسب ذاتية أو مناطقية أو عرقية، بل من أجل الكويت الوطن والوجود، والعرض والهوية، ولذلك سيظل الشهداء منهم خالدين في ذاكرة الكويتيين جميعا والمقاومين الأحياء منهم أيضا محل فخر واعتزاز، وتكريم يجب أن يكون دائما منا كمواطنين ودولة، ومن أعلى وأفضل سبل التكريم والاحتفال بهم هو التأكيد على تماسكنا ونبذنا لأي محاولات لتفتيت المجتمع الكويتي وضربه بالأفعال العنصرية والطائفية، والعودة الى وحدة الصف الوطني والحفاظ على الديرة أرضاً لكل الكويتيين بتنوعهم الجميل والمميز والذي يصنع الفارق لنا ثقافة وإبداعاً وتميزاً في جميع المجالات".

من جهته، أكد النائب فيصل اليحيي أن مهرجان "على قلب واحد" غدا أمام بيت القرين رسالة رمزية بسيطة تحمل معاني كبيرة تؤكد على الوحدة الوطنية وفخرنا واعتزازنا بشهداء الكويت.

وقال اليحيي في تصريح صحفي أنه سيعد مقترحا برغبة لتنتج وزارة الاعلام فلم سينمائي يوثق ويخلد هذه الملحمة التاريخية.