النائب الطبطبائي: ندعو من يحرك النائب حماد اختيار من لديه مثقال ذرة مصداقية

شن النائب وليد الطبطبائي هجوماً لاذعاً على النائب سعدون حماد ، بعد عدم كشفه عن ما وعد الناس به في جلسة 25 أكتوبر.

وأكد الطبطبائي في تصريح للصحافيين بمجلس الأمة اليوم أن سعدون حماد أثبت كل ما قاله عني كذب وتلفيق ، بعد مرور 25 أكتوبر ، وهو التاريخ الذي أعلن فيه الكشف عن مستندات بالجلسة الافتتاحية تثبت أنني أودعت مليونين و300 ألف في أحد البنوك الخليجية.

ونفى الطبطبائي جملةً وتفصيلاً هذه الافتراءات التي قالها حماد ، مؤكداً أنه ليس لدية أي حساب في أي دولة خليجية ، وكل ما قاله حماد هو كذب وتلفيق ، ونحن نعرف من يحرك سعدون حماد ويدفعه لترويج مثل هذه الأكاذيب.

ودعا الطبطبائي من يحرك سعدون حماد إلى اختيار (حطبة دامة) أخرى يكون لديها مثقال ذرة مصداقية عند المواطنين ، لافتاً إلى أن حماد بعد أن عجز عن إثبات صحة افتراءاته علىَّ في الجلسة الافتتاحية، وحاول المماطلة والتسويف من خلال إعلان بأنه سيثبت ذلك في جلسة الرد على الخطاب الأميري ، وأقول له لن تكشف شيئاً ، لأن كل ما قلته كذباً وافتراء.

وقال الطبطبائي أن سعدون حماد معروف عنه التصيد في الماء العكر ويفجر الخصومة دون أي إثبات أو دليل مشدداً على أن الأطراف التي تحركه هدفها التشويش على القضية الرئيسية من خلال تصوير المجلس وكأن (الكل لصوص).