التشريعية: تأجيل اجتماع اللجنة لحين تقديم الحكومة مشروعها لمكافحة الفساد

ارجأت لجنة الشؤون التشريعية ومناقشة المقترحات النيابية المتعلقة بمكافحة الفساد الي الاحد المقبل علي امل ان تحيل الحكومةمشروعها المتعلق بهذا الشأن الي المجلس.

وقالت مقرر اللجنة النائبة د. معصومة المبارك في تصريح للصحفيين في مجلس الأمة اليوم ان اللجنة اجتمعت اليوم لمناقشة 17 اقتراحا نيابيا تتعلق بمحاربة الفساد وكشف الذمة المالية وحماية المبلغ والاثراء غير المشروع وتم تأجيل المناقشة بعد ان أكد ممثلو وزارة العدل اللذين حضروع الاجتماع ان الحكومة ستقدم مشروعها بشأن مكافحة الفساد والذي سيتضمن كشف الذمة المالية، مشيره الى أن اللجنة رأت انه من العبث مناقشة المقترحات النيابية دون ان يكون من بينها المشروع الحكومي.

وبينت المبارك ان اللجنة ستجتمع الاحد المقبل من اجل مناقشة جميع المقترحات النيابية، محذرة ان اللجنة لن تنتظر الي الابد وستمضي في مناقشة الاقتراحات في حال عدم التزام الحكومة بالموعد لا سيما وان ممثلي وزارة العدل ابدوا تفاؤلهم في احالة المشروع الحكومي الي المجلس خلال 3 او 4 ايام.

وذكرت ان اللجنة رأت ان تستدعي وزير المالية ومحافظ البنك المركزي لمناقشة الاقتراحات المتعلقة بتعديل قانون مكافحة غسيل الاموال.

وفي ملف العلاقات الخارجية ومايتردد عن توجه مجلس التعاون الخليجي الي ضم مصر الي المنظومة الخليجية اوضحت المبارك ان اضافة اي دولة جديدة يتطلب تعديل ميثاق المجلس، مشددة علي ضرورة التأني حتي لا يؤثر علي هوية وتركيبة المجلس، لافتة الي ان الرؤي بشأن توسعة المنظومة لم تتبلور الى الان بما في ذلك انضمام الاردن والمغرب.

وبينت انه يمكن الا تكون لهذه  الدول عضوية كاملة كما حصل مع اليمن  والعراق في فترات سابقة من جانب اخر استنكرت معصومة اتهام رئيس مجلس الوزراء برشوة بعض المسؤولين العراقيين  من اجل تحييد مواقفهم من ميناء مبارك، معتبره ان هذه الاتهامات احدي الانعكاسات السلبية لما اثاره بعض النواب الكويتيين بشأن الرشاوى والايداعات المليونية.

وقالت ان هذه الاتهامات عبث سياسي تمارسه بعض الاطراف في العراق والتي تزيد الشكوك في مدى جدية المسؤولين العراقيين في وضع نهاية سعيدة للاشكالات بين الجانبين وهذه الاتهامات تأتي ايضا ضمن لعبة خلط الاوراق التي يمارسها بعض السياسيين العراقيين وتوزيع الاتهامات وخصوصا بعد ان اشاع بعض اعضاء مجلس الامة اجواء عدم الثقة في موضوع الرشاوى مؤكدة علي ثقتها بسمو رئيس مجلس الوزراء فهو ابعد مايكون عن هذه الامور

×