النائب الحربش

النائب الحربش: النائب في الكويت يتقاضى أقل من رواتب الوزراء والقضاة والعاملين في النفط

أوضح النائب د. جمعان الحربش بشأن الخبر المنشور في جريدة القبس بعنوان "الحكومة تمنح رواتب استثنائية للنواب... صفقة؟" ان هذا الاجراء معمول به منذ سنة 1992.

وقال في تصريح صحفي "أنا استغرب وجود اسمي ليس لأني لا أتقاضى راتب تقاعدي وإنما لأني اتقاضاه من مجلس سابق مع مجموعة من الأخوة النواب السابقين، فلماذا تم وضع اسمي مع الاخوة النواب وأكثرهم جدد هذا ما سوف أتأكد منه".

وبين "أن هذا الإجراء معمول به منذ سنة 1992 عبر 10 مجالس نيابية سابقة وهو إجراء منصف إذ أن النائب يُعتد بعد نجاحه مستقيلاً من وظيفته ولا يتلقى إلا مكافأة المجلس، فإذا تم حل المجلس سيبقى بدون راتب أو مكافأة أي لا يستطيع الإنفاق على نفسه وأسرته إذا لم يكن له مصدر دخل آخر".

وأشار الى أن "بعض أعضاء مجلس الأمة وأنا منهم رواتبهم أعلى من مكافأة مجلس الامة، فراتبي في الجامعة كعضو هيئة تدريس يزيد على مكافأة مجلس الامة بما يقارب الألف دينار".

وأوضح "من أراد من النواب أن يتقاضَ هذا الراتب الاستثنائي فهذه هي خلفية الموضوع وهو وفق المادة رقم 80 من القانون رقم 61/1976 ومن أراد ألا يستخدم هذا الحق فهو حق له ولكن وصفه بالصفقة هو محاولة للتشويه".

وقال "مازال النائب في الكويت يتقاضى أقل من رواتب الوزراء والقضاة والعاملين في القطاع النفطي وهو الرقيب عليهم والمشرع للقوانين"، مضيفا "الإشكال ليست في راتب تقاعدي يعادل ما كنت تتقاضاه من راتب قبل دخول المجلس ولكن الإشكال والأزمة هو خيانة الأمانة والتحول من نائب للأمة إلى نائب بدرجة مندوب عند وزير أو شيخ وتلقي الإيداعات والتحويلات بالملايين".