كتلة التنمية: زيادة المنح الداخلية والخارجية وفتح باب التوظيف لحل مشكلة الجامعة

أصدرت كتلة التنمية والاصلاح بيانا حول أزمة القبول في جامعة الكويت، ودعت الكتلة الى زيادة مقاعد برامج المنح الداخلية والخارجية مع تخفيض نسب القبول لبرامج البعثات. وفي ما يلي نص البيان:

رفضت كتلة التنمية إلغاء الجامعة قرار النسب واستبداله بقرار الاعداد منذ اعلانه خاصة وانه جاء أثناء اختبارات الثانوية ودون توفير بدائل مناسبة، ورغم تقديرالكتلة قرار الوزير بتشكيل لجنة لانشاء جامعه حكوميه جديدة فان ذلك يعد من الحلول بعيدة المدى ولا يساهم بحل مشكلة الخريجين الحاليين.

ورغم قناعة الكتلة بالمعايير الأكاديمية ترفض تحميل الطالب إخفاقات الحكومه في بناء جامعه الشدادية أو توفير متطلبات زيادة أعداد القبول للطلاب، ورغم إعلان الجامعه قبول 8000 ألاف طالب فإنه من المتوقع "رفض" اكثر من ألفين غيرهم حاصل على معدلات كانت توفر لهم مقاعد في الاعوام السابقه، لذلك تجدد الكتلة قبيل إعلان نتائج القبول تحذيرها للحكومة والوزير المليفي من الارتدادات السلبيه العنيفه لهذا القرار.

ولمواجهة مشكلة رفض هؤلاء الطلاب الكويتيون المتفوقون تطالب الكتله الحكومة تأخير إعلان نتائج القبول في كل المؤسسات الأكاديمية والعسكريه أيام معدودة لحين وضع تصور شامل يحقق التوازن بين الامكانات وطموحات طلابنا خيرا من إستعجال يتبعه أذى بليغا.

وفي هذا السياق تتقدم الكتلة بالاقتراحات التالية:

1-استمرار كليات ومعاهد الهيئة العامة للتعليم التطبيقي في قبول نفس أعداد طلاب العام الماضي.

2- عودة الجامعه لقرار النسب مع الاخذ في الاعتبار الاستفادة من كل الطاقات الاكاديمية الموجودة وتوفير كل الحوافز لزيادة العبءالدراسي للدكاتره.

3-زيادة مقاعد برنامج المنح الداخلية في الجامعات الخاصة مع تخفيض نسب القبول.

4-زيادة مقاعد برامج البعثات الخارجية مع تخيفض نسب القبول أيضا.

5- زيادة أعداد الطلاب المقبولين بالكليات العسكرية مع تخفيض نسب القبول.

6- فتح باب التوظيف في الشركات النفطية مع وعود باستكمال الدراسه.

×