المبارك والعبدالله خلال اجتماع اللجنة

النائب النصف: الحكومة تعهدت بالإجابة على كل اسئلة لجنة متابعة استجوابي المبارك

عقدت لجنة دراسة محاور استجواب رئيس مجلس الوزراء اجتماعها ظهر اليوم، بحضور رئيس الوزراء سمو الشيخ جابر المبارك.

وفي تصريح عقب اجتماعها، قال مقرر اللجنة النائب راكان النصف: "عقدت لجنة متابعة استجوابي رئيس الوزراء اجتماعها الرابع بحضور سمو الشيخ جابر المبارك ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء الشيخ محمد العبدالله، وانتهينا إلى تشكيل فريق حكومي للمتابعة طوال الصيف".

وأكد النصف أن "الفريق الحكومي لمتابعة استجوابي رئيس الوزراء سيستمر عمله في الصيف، وسنقدم تقرير اللجنة في دور الانعقاد المقبل"، مشيرا الى أن رئيس الوزراء أبدى تعاونا كبيرا مع لجنة متابعة استجوابيه، والحكومة ستقدم إجابات مكتوبة في ردها على كل الأسئلة البرلمانية.

وبين أن لجنة متابعة استجوابي رئيس الوزراء ستعقد اجتماعاً مقبلاً مع المستجوبين لسماع وجهة نظرهم، لافتا الى أن الحكومة هي من ستشكل فريقها الحكومي الخاص بالإجابة عن كل الاسئلة الخاصة بمحاور استجوابي رئيس الوزراء.

وأكد وجود توافق حكومي نيابي على اهمية لجنة متابعة استجوابي رئيس الوزراء البرلمانية، والحكومة تعهدت بالاجابة عن كل الاسئلة والاستفسارات التي ترد إلى اللجنة.

يذكر أن اللجنة قد تم تشكيلها بقرار من مجلس الأمة، عقب مناقشة الاستجوابين المقدمين من النواب محمد المطير ووليد الطبطبائي وشعيب المويزري ورياض العدساني لرئيس الوزراء في جلسة الأربعاء قبل الماضي، التي انتهت الى تجديد الثقة في حكومة المبارك، وتهدف إلى دراسة ما تضمنهما الاستجواب من قضايا ووضع التوصيات اللازمة لمعالجتها، وتشكلت من النائب د. جمعان الحربش رئيسا والنائب راكان النصف مقررا، اضافة الى أمين سر مجلس الأمة د. عودة الرويعي عضوا.